تأسس موقع ميسان ماسة العراق بجهود فردية لبيان تاريخ محافظة ميسان ويعد اول موقع للمحافظة نشر على صفحات الويب بتاريخ 3/1/2005
موقع عام يتحدث عن محافظة ميسان الماضي والحاضر والمستقبل الموقع الاول على صفحات الانترنت للمحافظة ztch25@yahoo.com الموبايل 009647703229521 رأيكم يهمنا جدا لا تبخلو بالاتصال بنا

ميسان ماسة العراق


اعداد الاعلامي زياد طارق جايد مدير المركز الثقافي في ميسان نفخر باننا اول من اطلق اسم ماسة العراق على ميسان


Google
ميسان ماسة العراق@ يرحب بزواره الكرام@ اول موقع على صفحات الانترنت لمحافظة ميسان انشيء بجهود فردية دون مساعدة اي شخص او جهة معينة@ المواضيع المنشورة بالموقع تعبر عن اراء كتابها وليس تعبر عن راي ا لموقع ztch25@yahoo.com موبايل 009647703229521 الاتصال بنا

30‏/12‏/2008

المؤتمر الإعلامي الاول للأعمار والبناء


ميسان
تستعد لاحتضان المؤتمر الإعلامي الاول للأعمار والبناء
ميسان – خاص
يستعد عدد من صحفيو وإعلاميو محافظة ميسان لإقامة المؤتمر الإعلامي الأول للأعمار والبناء خلال الشهر المقبل والذي سيرعاه محافظ ميسان المهندس عادل مهودر المالكي .
وأكد الإعلامي عدي المختار رئيس الهيئة التحضيرية " قررنا نحن الصحفيين والإعلاميين أن نوقف التاريخ قليلا لنوثق في صفحاته ما قدموه رجال ميسان من انجازات على صعيد الأعمار والبناء خلال المرحلة الماضية ".
وأضاف المختار " نريد أن نبني بلد وبناء البلد لا يكون بطعن الآخرين والتحريض السلبي على قادة المرحلة التي تسبق الانتخابات المقبلة لأنهم قدموا ما بوسعهم وان 50% من 100% تكفي لكي نقول لهم شكرا ".
وأشار المختار " إن لجنة تحضيرية برئاستي وعضوية كوكبة من الزملاء في مجال الصحافة والأعلام بدأت تهيئ الأرضية لإقامة مؤتمر أول للأعلام والخاص بالأعمار والبناء يتم من خلاله دعوة كل وسائل الأعلام العراقية والعربية لتقديم شرح مفصل لهم عن ما تم إنشاءه والمعوقات التي رافقت تلك المرحلة ".
وتابع المختار" وسيقدم خلال المؤتمر الذي سيتمر لمدة يومين دراسات عن مشاريع الأعمار مرئيا مع بث تقارير الزملاء الإعلاميين مراسلي الفضائيات والتي بثت عبر فضائياتهم وروت مشاريع الأعمار والبناء في ميسان ".
وبين المختار" سيتم توجيه الدعوة لكل من يريد أن يقدم خدمة لهذه المدينة وكل من يريد أن يكون في صلب الحدث وليس رهينا للقال والقيل والتسقيط السياسي ".
وأوضح المختار" ان المرحلة الماضية مثلما فيها أخطاء فيها أيضا أشياء تستحق الإشارة أليها ومن واجبنا نحن فرسان القلم الذين ندون التاريخ ان نبرزها وان نكون صادقين في طرحها بعيدا عن المزاجيات الإيديولوجية والعقد الدينية والتهم المجانية ".
يذكر إن لجنة كلفت بالتهيئة للمؤتمر الإعلامي الأول للأعمار والبناء في ميسان والذي من المؤمل انطلاقه منتصف الشهر المقبل .

22‏/12‏/2008

الدرس الحقيقي للثورة الحسينية


المحامي: جعفر يوسف مرتضى- كربلاء
Jafar_yousif@yahoo.com
يزدان تاريخ الأمم والشعوب بمشاهد زاخرة، روت تلك الشعوب أرضها بالدماء، واقفة بوجه الطواغيت، مطالبة بحريتها مرة، ورافعة راية الحق منصورة مرة أخرى، ولكن من الصعب أن نجد في صفحات تاريخ الشعوب ثورة كالثورة الحسينية، وأبطالا شامخين برزوا للمنايا بغبطة وسرور.
فالقضية التي استشهد من أجلها الحسين (ع) وأهل بيته وأصحابه الأبرار (ع) هي قضية جليلة .. إنها قضية التضحية من اجل قداسة الحق الذي ثلم والإنحراف بالمبادئ باتجاه الخطيئة من قبل يزيد بن معاوية.
إن الدرس الذي يجب أن نأخذه من هذه الثورة هو درس القتال بين إثنين وسبعين مقاتلا أو يزيدون، اصطحبهم الإمام الحسين (ع) من أهل بيته وصحبه الأبرار الميامين وبين عشرين ألف فارس وهم جيش يزيد .. وما دار من قتال تجلى بالآلام والبطولات التي سطرها الثوار.
لقد كانت تضحية ومجداً قُرت بها عيون أمة الإسلام فيما بعد الثورة، لأن الحسين (ع) جعل الحق والحرية قيمة ومثوبة، فلم يهمه النصر العسكري، وقد ترجم ذلك شاعر العراق أبو الحب الكبير الشيخ محسن بن الحاج محمد (1810-1887م) (1225-1305هـ)، الكربلائي المولد والمسكن والمدفن، بالبيت المشهور على لسان الإمام الحسين (ع):
إن كان دين محمد لم يستقم ... إلا بقتلي يا سيوف خذيني
وهو من قصيدة يائية في رثاء الإمام الحسي، من بحر الكامل الثاني ومطلعها:
إن كنت مشفقة علي دعيني ... ما زال لومك في الهوى يغريني
لقد وقفت الثلة المؤمنة وراء الحسين (ع) ليس لهم في إحراز النصر على عدوهم أدنى أمل، وليس أمامهم سوى القتل بأسلحة عدوهم الغادر المتوحش، ولقد كانت أمامهم فرص النجاة التي عرضها قائدهم الإمام الحسين (ع) عليهم إذا هم أرادوها، ولكنهم رفضوها طالبين الشهادة والتضحية من أجل نصرة الحق وأصحابه، رفضوا النجاة ما دامت ستكون غمطاً لقداسة الحق وثلماً للشرف، وهكذا راحوا يتهافتون على ذهاب الأنفس يقاتلون حول قائدهم الممجد في يوم العاشر من محرم عام 61هـ، يعانقون المنايا واحداً بعد واحد، وهم يصدحون: المبادئ الجنة .. المبادئ الجنة.
وبعد ظهيرة عاشوراء ارتفع رأس الإمام الحسين (ع) وأهل بيته وصحبه الأبرار الميامين (ع) على أسنة الرماح إلى الكوفة ثم الشام لتكون مشاعل على طريق الحرية ليس للمسلمين فقط، بل للإنسانية كلها، وستبقى تلك المشاعل تنير الدرب لمن يريد أن يستنير بها ويضع أقدامه على طريق الشهادة والسعادة الأبدية، أو الانتصار والإطاحة بالظلمة والطواغيت أينما حلوا.
سيدي ومولاي يا أبا عبد الله، طبت وأهل بيتك وصحبك المستشهدون بين يديك، وطابت الأرض التي فيها دفنتم، وكما قال صادق أهل البيت الإمام جعفر بن محمد الصادق (ع): (موضع قبر الحسين (ع) من يوم دفن روضة من رياض الجنة..).
فما أروع هذا الدرس من دروس الإنسانية، نأخذ منه العبر، فالدرس الحقيقي أن الحق هو المقدس، والتضحية هي الشرف، وهما ما يجعلان للإنسان والحياة قيمة ومعنى، في كل مكان وزمان.
الرأي الآخر للدراسات – لندن

18‏/11‏/2008

قلم .. وَ عالِـمَـين .. في الذاكرة





قلم .. وَ عالِـمَـين .. في الذاكرة



داود عبدالرحيم الرحماني



بينما كنت أتصفح أحد مواقع اخواننا المندائيين الكرام على الانترنيت استوقفتني مقالة مؤثرة جداً بقلم المهندس صباح عبدالستار الجنابي يقول فيها :-
حدثني أستاذي في الرياضيات د.طالب محمود علي (خريج جامعة لندن) والذي كان احد الذين اعتقلوا اثناء انقلاب 8 شباط 1963 الدموي وكان قد حُشر في احدى الزنزانات الصغيرة المعتمة التي غصّت بالمعتقلين من شتى المستويات...حدثني قائلاً :- عرفت الدكتور عبد الجبار عبد الله كأحد المعتقلين في الزنزانة التي حُشِرتُُ فيها و كان كل منا بجانب الاخر وضهورنا يسندها الحائط وبهذة الوضعية كنا ننام يوميا ولا مجال للحركة فيها...كنت لا استطيع ان اركـّـز نظري على عيني الدكتورعبد الجبار لما له من مهابة ومكانة علمية و شهرة عالمية بالرغم من تباسطه المعهود..كنت اختلس النظراليه واشاهده أحياناً يغوص في تفكيرٍعميقٍ وتنهمر الدموع من عينية...! وفي احد الايام انتهزت فرصة اخراجنا لدورة المياه..جلست الى جانبة بعد ان القيت عليه التحية وعرّفتة بنفسي..وبعد ان توطدت العلاقة بيننا سألته يوما عن سبب انهمار الدموع من عينيه كلما غاص في التفكير والتأمل فأجاب:- كان في قسم الفيزياء (الذي أحاضر فيه) طالبا فاشلا...حاولت طويلاً مساعدته كي يرفع من مستواه فلم أفلح ومع ذلك لم انقطع عن تقديم العون له.
وفي يوم 14رمضان 1963 جاءت مجموعة من الحرس القومي لاعتقالي من بيتي...ميّزت من بينهم تلميذي الفاشل هذا بسهولة...طلبت منهم مهلة دقائق لأغيّر ملابسي ثم اذهب معهم وأنا واثق من اني لم اركتب ذنباً أحاسَب عليه..غيّرت ملابسي وخرجت إليهم جاهزاً وفجـأ ةًً صفعني هذا التلميذ الفاشل نفسه ( راشدي ) قوي افقدني توازني و كدت اسقط على الارض ونهرني قائلاً "لا تعطـّـلنه دماغ سِـز!" و لم يكتفي تلميذي الحارس القومي بهذا فقط وإنما دسّ يده في جيب سترتي و انتزع منه قلم الحبر الذي كنت اعتز به أيّما اعتزاز والذي لم يفارقني ابداً..ذلك القلم المرصّع بالياقوت الدقيق الاحمر كان هدية من العالم المشهور( آينشتاين) وكنت استعمله في التوقيع على شهادات الدكتوراه فقط..وكلما أتذكر وأستعيد تلك اللحظات أحزن كثيراً الى درجة انهمار الدموع !.انتهى حديث د.طالب بقلم المهندس صباح.
بعد أن انتهيت من قراءة تلك المقالة المرعبة فوجئت بذاكرتي المتخمة وهي تعتقـلني عائدة بي الى قرابة نصف قرن..مهرولة الى ما وراء الوراء لأرى ما جبلت عليه رُؤى الورى ..وسافلة السالف مِن (سوالف ) السَلف والخلف...وما انتهت اليه نهايات أهل النهى ولأجتر ما جرى مِن وعلى مَن جرى على ضفاف الرافدين و روافدهما..عادت بي الذاكرة الى ذلك اليوم الحزين الذي لا..لا ولم ولن أنساه ما حييت ألا وهو(يوم الأثنين 11شباط 1963) حيث اضطررت لزيارة أحد أقاربي المسؤول في الحرس القومي كي يسعى بالافراج عن قريب لي وله..وهو تلميذ في كلية ضباط الاحتياط كان قد اعتقل لاتّهامه بالتهمة الوحيدة (شيــــــوعي !) حيث لم تكن هنالك غيرها من التهم في تلكم الحقبة (حقبة الجاهلية الثانية) وحيث ان الاسلام بَعْـدُ لم يظهر! فلا وجود إذن لتهمةٍ إسلامية؟ ولا لأخرى قومية لأن البعث حينذاك كان يتكأ على هاتين الدعامتين في مناهضة التـيّاراليساري والعلماني والديمقراطي.
خرجت من عرين قريبي المسؤول بعد أن وعدني خيراً (وقد وفى حقـاً بوعده مشكوراً خلال يومين). وقبل وصولي الى البوابة الرئيسة استوقفني صوت جهوَري لشاب من الحرس القومي وهو ( يُـبَشِّـرْ) رفاقه بتهكم و سخرية ناطقاً بجملة لن أنساها ما حييت :- هذا جبار عبدالله رئيس الجامعه شيّـلناه تــنـكـة البــول...إنتو مَـتِـدْرون هذا شلون شيوعي!!
صُعِـقت وأنا أتخيَّـل منظرالعالِم الجليل وهو يحمل!.. كنت على علم مسبق ان الدكتور عبدالجبار قد اعتقل في النادي الأولمبي (مركزشباب الأعظمية لاحقـاً- ساحة عنتر) وموقعه قريب جداً من المكان الذي سمعت فيه تلك المعلومة الرهيبه..المعيبه ..العجيبه (المو..غريبه) ويشغله الآن مجلس الأعظمية البلدي. اجتزت بوابة المقرالموقر(باب النظام) ..جرجرت بدني الخالي من الذهن واتجهت يساراً صوب ساحة عنتر فلي صديق قديم له محل هناك ..جلست على الناصية..متـّـكأ ًمتهالكاً..على كرسيٍّ ساعدني على التدخين (الثخيــــن)..شخصت عيناي على جدران النادي الشاهقة الضخمة متسائلاً بصمت رهيب..هل ان العالم الجليل النحيل لا يزال خلفها أم تحتها ؟ وماذا جرى أو يجري لـه؟ أولغيــــره؟...الآن!
تلك هي حكايتين من آلاف (الحكاوي) المحكاة التي تتحدث عن مدى الانحطاط الاجتماعي والسياسي و عمّـا حدث أو ما يحدث أو ما سوف يحدث في أو لهذا البلد المبتلى بالكثير من أهله الغير نجباء..فمن المقاومة الشعبية التي لم تقاوم إلاّ الشعب..الى الحرس القومي الذي حرس السلطة بدلاً من حراسته للقـــوم..الى الجيش الشعبي الذي حُـشرالشعب فيه حشراً وعنوة..الى جيوش اليوم التي جعلت من الله والدين والاسلام ورموزه قاسماً مشتركاً لعناوينها. ألا تـبّتْ يدا كل سياسيّ أنانيّ متَسلفنٍ بوطنيةٍ زائفـه أو متستّربـدينٍ وطائفه.أومتمترسٍ بقوميةٍ متطرّفه.أو متشرنقٍ بمبادئٍ بائدةٍ سالفه..وَ أقول :- ألا ثــَــبُـتـَـتْ يدا كل سياسيّ نزيهٍ حكيمٍ حصيفْ...وكل موظفٍ عفيفْ..و كل عاملٍ نظيفْ .. وكل إنســــانٍ شريفْ.
وتبّـاً للسياسه..فهي رأس البلاء والتعاسه...يا ساسـه.
وأخيراً أتوجه إليك ياسيدي العالم الراحل قائلاً :- كنتَ حرّاً من نوادر الأحرار بالرغم من ان اسمك كان يحمل صفة عَـبْـدين..فقد كانا عبدان لله الجبّار فقط ولم يكونا كما كانا لأحد أبناء طائفتك..للحاكم وليس للواحد الرزّاق!وكأني أسمعك اليوم تقول لهم :
أبـيّ النفـسِ عالـيـــهـا
وَأشجاني تـعلـــّـيـهـــا
فلا جا هٌ بـه شُـغِــفَـَـــتْ
وَلا الأموال تـَـعـنـيهـــا
وإن بُـليتْ بـِـكـمْ يومـــاً
بلاءٌ لا يُـدنــّــيهـــــــا
ستـبقى مثـلما عُرفَـَـــتْ
لسامِـعِـهـا.. وَ رائـيـهـا
بقـرطاس ِ مآ ثِــرُهـــــا
بأقـلام ٍ مَـعانـيهــــــــــا
ألا تـبّت يَـدا حُـكـْـــــمٍ
بخِنجَـرهِ يُحاكـيــهـــــا
فـَسُحقأ حيثما نـَضَحَـتْ
أوانيكـمْ بما فـيـــهــــــا
أبـاة القـوم لـو ظـَمِـأتْ
ندى الأوراق يرويهــــا
وإن جاعتْ دُناتـُـهـــــمُ
فما زادٌ ليَـكـفـيـهـــــــا
ومَهما قـيل قد سَـمُـنـتْ
فـَجحر الفأرِ يأويهـــــا!
أرى الديدان لو تـُـرِكتْ
بـلا ردم ٍ سَـواقـيهــــــا
تفانتْ في تكا ثـُـرِهــــا
وَصعبٌ بعدُ تـفـنـيـهــــا
---- الرحمـــــــ داود ــــــــــاني----
drahmani2004@yahoo.com
















13‏/11‏/2008

يقين الأمل




يقين الأمل


فلم تسجلي عراقي جديد تنتجه جمعية الهلال الأحمر العراقي
هذا ما صرح به لموقع ميسان ماسة العراق الجديد السيد سمير حسن علوان رئيس فرع جمعية الهلال الأحمر العراقي في ميسان الفيلم الذي أنهى الفنان عبد الناصر عبد الأمير تصوير مشاهد ه: يقين الأمل في المناطق الحدودية..

قائلا أن الفيلم الذي كتب السيناريو له الشاعر والإعلامي العراقي العائد إلى بلاده بعد غربة طويلة عبد الخالق كيطان يتحدث عن المخلفات الحربية ومعاناة سكان المناطق الحدودية جراءها.. حيث قمنا بتصوير مشاهد الفيلم في منطقة الطيب والزبيدات التي تضم حقولاً شاسعة للألغام غير المنفلقة والتقينا بالعشرات من أبناء المنطقة الذين يعانون معاناة مباشرة من تلك الألغام كما التقينا بالعوائل التي تعرضت للتهجير للسبب ذاته..

مضيفا: يقين الأمل فيلم من أنتاج جمعية الهلال الأحمر العراقي ،كما قام فرع ميسان بتوفير المستلزمات المطلوبة لإنجاح العمل وتهيئة مواقع التصوير.. و تمكنا من تزويد كادر العمل بالبيانات والوثائق المطلوبة كافة.

وان الفلم تضمن مشاهد حية لانفلاق الألغام كما تم الاستعانة بفريق مختص من الدفاع المدني لتنفيذ تلك المشاهد بالإضافة إلى مشاهد تمثيلية نفذها متطوعو وكادر فرع الجمعية وبعض سكان المنطقة..

وعن الفريق الفني للعمل قال أن التصوير تم بكاميرا الفنانين: حسن عيسى، محمد الزبيدي ومحمد جواد ،مشيراً ان عملية المونتاج ستبدأ خلال اليومين القادمين ..

كما قررت الجمعية عرض الفيلم في المؤتمر الدولي الذي سيقيمه الصليب النرويجي مطلع العام القادم في اوسلوا.. والفيلم، كما يضيف علوان، ستتبعه مجموعة من النشاطات التي تخرج عمل الجمعية من الرتابة من أجل اضفاء صورة مشرقة لعمل الجمعية الإنساني وتغيير الفكرة السائدة عنها باعتبارها تعنى بتوزيع المساعدات و تقديم نشاطات إنسانية تعنى بالتوعية ولا تغفل الجوانب الجمالية والفنية في طرح المشاكل..

28‏/10‏/2008

تـلفـون في الذاكـرة


تـلفـون في الذاكـرة
الأرضي مـات.. والموبايل جبايات.. والثعلب فـات فــــات!
بقلم داود عبدالرحيم الرحماني
كـــــان يا ما كان في سالف الزمان.. كان هنالك تلفون أرضي جريئ اللفتاتِ رشيق الفتكاتِ عريض المنكعين مستَتِب الأبعاعِِ (شَلـَـوْلَوْ) تم نصبه في داري خلال 24 ساعة بإشارة من أحد المسؤولين (رحمه الله) فقد عَـزّ عليه حقّاً ان ( ألزَمْ سِره ) وأنا جاره الجديد في المحلة 307 \ ضبّاط \حي القاهرة..ظلّ ذلك التلفون الهمام يقضي لي احتياجاتي ويخفف عني أوجاع اشتياقاتي طوال عقد من الزمن القلِق الى ان حضى بالزيارةالأولى لطائرات (العم سام)عام 1991بعدها أخذ يتثاءب حيناً ويغفو ويغط في النوم أحياناً أخرىثم يشتاق اليّ و يعود لفترات بالرغم من كيد العواذل!وعلى هذا المنوال و بين الأبوذيّة والموّال والجفاء والدلال عشنا معاً عقداً آخراً من نفس الزمن تخلّلته أو(خلّلته) الزيارة الثانية لنفس الطائرات الصديقة! عام1998.وهكذا دواليك فكل ما انقطع أو غاب عني كنت أهرول براحلتي الى دائرة الاتصالات في الطالبيّه و(أدهن السير) وقبل ان أصل الى داري في رحلة العودة أجده قد دخلها قبلي! يرنّ مستبشراً بعودتي (فالسير المدهون يطرد الشر والعيون!) الى ان اكتشفتُ بالتجربة ان العواذل كانوا هُم..هم أنفسهم الذين يعيوده لي كلما غاب عني..ألا وهم حراس الدائرة اللذين استأنسوا لزيارتي حيث أطلّ عليهم كلما تعطل هاتفي وأسألهم بصراحة وتهكّم:-مرحبه حرّاس الوطن اليوم عِدْ مَن الدَخَل؟ وينهض أحدهم مجيباً :- أهلاً بيك ياعمّي...هاليوم الدخل يَمّي...أدس يدي في جيبي وأستخرج1000دينار قائلاً لحارس الوطن:- روح وليدي الى عاملة البداله واخبرها ان تعيد الحراره للهاتف وتتصل بخالتك أم البيت وتشوفها اشطابخه؟ وتعال اخبرني وهاي500 دينار إلك وللعاملة500 دينار..يذهب الحارس ويعود ومعه الخبر اليقين:- خالتنا ام البيت اليوم طابخه باميه..يستلم الحارس المبلغ حيث ان الخالة كانت حقّاً قد طبخت الباميه حسب الاتفاق وذلك يعني ان الحرارة قد تم أعادتها الى الهاتف..وتدورالأيام والأعوام على تلك الأنغام والتلفون المحروس يرن مقابل تلك (الآل..آفات). وأستمر على تشجيع هذا الفساد البسيط (مضطراً)..مترجماً توجيه (القائد الضر..ضر..وَره) في ان الموظف عليه ان يتدبر معيشته بنفسه!!! حيث أن الرواتب (كانت تفاليس). ويستشري الفساد بعد ذلك التوجيه الحكيم! ليصبح مرضاً معدياً نعاني منه لغاية اليوم لا بل تطوّر وأصبح عاهة مزمنة بعد سقوط ذلك الضرورة..بالضرورة... ففي ليلة وضحاها وفي(9نيسان بالذات) تفاجأنا بأن الكثير من شعب العراق الذي نعتبره عظيم قد تحول المسيئ منه الى سقيمٍٍ حواسميٍّ لا رجاء منه وتحوّل الرجاء والأمل في الأجيال القادمة (يـِمْ..يـِمْ..يِمْـكِن؟)..وقد قلت في ذلك:-
إذا ما تـناءت خطوبٌ جـسـام
وَحلـّـت علينا خطوبٌ أ ُخـَـرْ
فزِنها بـِميزانِ شيخٍ حكيـــم
ترى المرّ منها نِـتاج الأمَــرْ
ودارت الأيام والأعوام على تلفوني وقد عوّدت عيني على رؤياه وقلبي سلـّـم..الى أن حضى بزيارة نفس الطائرات للمرة الثالثة عام2003(شنو هالمَـلحّه؟) بعدها انقلب الى عصي الدمع شيمته الغدر ودخل في سبات عميق..شكّـلنا لجنة رفيعة الشأن من وجوه الزقاق والمحلة لتتابع وتلح وتلوّح (بدَهن السير مجدداً) وهكذا كان...بدأت الجموع من أرباب الصيانة والأمانة والنباهة والنزاهة تصل الى المحلة وتغوص في الكابينات وتخرج بتصليح (ﭽم هاتف) من تلك الهواتف التي يقف اصحابها على أبواب الكابينات كلّ يحمل حلاوتهُ في يمينه..وكانت 15 ألف وليس ألف دينار!.وقلنا هَـمْ تهون! الى ان ظهر(المستر موبايل افندي) الذي كلما ازداد عدد مستخدميه قل عدد الهواتف الأرضية التي ترن في الحي!؟!وعدنا للتشاور ثم التساؤل (ليــش؟) وتأتينا أجوبة واهية فاهية(أقمشها)ان حفريات الجسر الذي سوف يوصل حي القاهرة الثانية بحي البنوك (بعد عمرٍ طويل) قد تسبب في بتر الكيبل الرئيسي. أما (أقمش الأقمَشَين) فهو ان عمال الصيانة تخشى الارهاب المناطقي!؟ أويلاخ يابه بس لا هالمحاصصة راح توصل للتلفونات أيضاً..المهم ان هذا التلفون غاب عني منذ ثلاث سنوات ولم أسمع منه ولا عنه اي خبر حاله حال جميع هواتف المحلة 307ولم نجد مبرراً لصمت هواتفنا فالمحلة مستقرّة أمنيّاً وهي حقاً من أهدأ المناطق في بغداد ولا عذر للمسؤولين بعدم اعادة الحرارة لهواتفنا..فالبدالة الجديدة قد وصلت وقد رأيتها في الموقع مطروحة في شمس الشموس والهواء الغيرالطلق منذ سنين ولا أعلم أين هي الآن؟.وقيل انها نُصبت.كما ان قضيتنا الهواتفية لا تشابه قضيتنا المركزية...ألا وهي نحر أوانتحار الكهرباء (الوَطن..طن..طن..نيّه!) فليس هنالك من أبراج تُجْعَصْ ولا من محطات تفجّر ولا بحاجة الى وقود تجهّز من قبل وزارة النفط..وبتنا في شكٍّ وريبة وحيرةٍ وتساؤل ( ليـش يابه..شنو القـضيّه؟) وتتضارب الأخبار وتتعدد الأسباب ونحن مواضبون على استهلاك كارتات موبايلات الجبايات ونعرف (اننا عَجَميّه أمام الإستزواج الألكتروني ) ونحتمل ألاعيب محترفي تكنولوجية الألكترون الوافدين مع شركات الاتصالات..ومنها تلك التي دخلت المزايدة ورست عليها بمبلغ ضخم ( ذو تسعة أصفار! ) كما أعلنها السيد وزير المالية على الشاشة وكان سعيداً ومزهوّاً (وله كل الحقً) كونه قد أضاف الى خزينة الدولة (مبلغ مو عالبال) وأظنه لا يعلم ان هذا المبلغ الخرافي ما هو إلاّ محض خرافة حتى لو كان ذو (عشرة أصفار) فالشركة ستوافق أيضاً وتدفع ثم تعود و (بْـفَرّة دِلكو) تسترجعها من جيوب المشتركين المساكين وأعتقد ان الموضوع ليس بحاجة الى إسهاب في التوضيح!.فلا يزال حسابهم للثانية الأضافية يقاس بالدقيقة وَوَوَ! برغم الوعود والمواعيد والتلويح بهدايا العيد البعيد. حيث ان الشرْ..شرْ..شَرِكات ( تِـكْـمه) ... حديــد!؟
ويبقى تلفوني الأرضي أخرس..وتنتشر الاشاعات ولا أقول (الاتهامات) وهي ان شركات الموبايل تعمل المستحيل كي لاتعود الهواتف الأرضية للعمل والمستحيل هنا سهل على تلك الشركات. واالفهيم الحليم تكفيه الإشارة؟؟... ولا نزال نتمنّى أن تك تك تك تكون إشاعات.ولكن لماذا لا نسمع من أفواه مسؤولي الإتصالات ( ليش الهواتف خرساء؟!) طوال تلك السنين وهم على علمٍ وبيّنة ويقين من ان المئات من موظفيهم والآلاف من عمالهم عاطلين ( وتلك بديهة ) فلو فرضنا ان لكل 1000 هاتف نحتاج الى عشرة عمّال صيانة وأربعة من موظفي الخدمات فكم هو عدد العاطلين الآن نسبةً الى عدد الهواتف العاطلة وكم هي الرواتب التي تدفع لهم؟.. بالنسبة لي أنا أعذرهم جميعاً فهم (مساكين مخبوصين) بإصلاح وتوصيل هواتف(المسؤولين الذين هم أيضاً بالآلاف بحساب الجملة). ومن ذا الذي يسعفني بخبرٍ يقين ويقول لي ان هاتفاً لوزير أو لوكيل أو لمدير عام أو لواء أوعميد شرطة أو جيش أو من هم بدرجتهم قد تعطل لأكثر من 24ساعة؟! بالرغم من أن كلاًّ منهم يمتلك العديد من أجهزة الموبايل المدفوعة الأجر (فاتورة أم كارتات). ونبقى نحن نحن و(آآآآآآخ من نحنُ) نعلس بالكارتات؟ ولا نجد باباً واحداً من ابواب المسؤولين الكبار مفتوحاً لتلقّي شكاوينا مباشرةً..اللهمّ إلا باباً واحداً والحمد لله ألا وهو باب السيد وزير المالية ولكنه ليس لنا .. فقد شاهدته وسمعته على شاشة الحرة عراق يقول بالنص:- ان بابي مفتوح لجميع الوزراء وفي أي وقت!؟ وهذا أغرب تصريح سمعته من مسؤول طيلة حياتي وقراآتي لتاريخ الحكم والحاكم والمحكوم في بطون الكتب فقد اعتدنا أن نقرأ ونسمع أن المسؤول يقول:- ان بابي مفتوح للرعية! وعلى الفهيم الحكيم منكم ايها القرّاء الكرام ان يدخل في بواطن هذا التصريح ويجرّب ويطلب مقابلة وزير الخمس نجوم بدون وساطة وزير آخر من ذوي الأربع أو الثلاث نجوم. لقد وجدت نفسي خائفاً من أني سأضطريوماً للعودة الى أيام الشباب والى ثقافة الهتافات السالفات وأخرج الى الشارع ومعي أقراني كهول الزقاق والمحلة 307 ونهتف. يسقط الاستعمار يا يسقط..يعيش المناضل كامل الجادرجي يا يعيش..تسقط بريطانيا العظمى يا تسقط.. يعيش زعيم الأمة سعد زغلول يا يعيش..تسقط موبايلات الجبايات يا تسقط..يعيش وزير المو..واصْلات والهواتف الساكتات يا يعيش..تسقط المزادات يا تسقط.. يعيش (ابراهيم عرب) و لعبة البات يا يعيش..وتلفوني الأرضي في سبات والذي نسيت رقمه! ومـات..والموبايلات كلاوات والثعلب فات فـات! ونحن في الألفية الثالثة و الفضائيات.
الرحمــ داود ـــأني
drahmani2004@yahoo.com

25‏/10‏/2008

البيان التمهيدي الأول

البيان التمهيدي الأول
لتأسيس منتدى مظفر النواب للشعر الحديث في العراق
نظرا لما رافق عملية الإعداد والتهيئة من مؤامرات وتصريحات ليس لها علاقة بالهدف الاسمي لمشروعنا الذي أردنا إنشاءه لبناء صرح للثقافة الشعبية الجديد من خلاله اعادة الهيبة للشعر والنهوض بالشعر نحو التطور والحداثة في الفكر والفلسفة والخيال والنسق الإبداعي ألا إن النفوس المريضة التي توقفت عجلة الإبداع والشعر في داخلة ونفر أخر لا يريد لهذا النمط الإبداعي الظهور مجددا راحوا ينسجون أوهام لا أساس لها معتبريه مشروع لتمزيق وحدة الشعر والشعراء وواجهة للمساس بالاتحاد العام للأدباء الشعبيين في العراق وفروعه كافة رغم اننا قلناها مرارا وتكرارا بان هذا المشروع هو مشروع مشغل شعري فيه يصنع الشعر لكتاب القصيدة الحديثة فقط ولا نتقاطع مطلقا مع أي جهة ونرفض أي تقاطع قد يحصل لأننا نريد ان نبني لا نريد أن نهدم ولا نقبلها مطلقا ان تكون تأسيساتنا الأولى على أطلال تأسيسات أخرى لذلك تقرر مايلي .
1- تشكيل هيئة تأسيسية عامة من كل العراق برئاسة الشاعر نوفل الصافي والناقد عدي المختار وعضوية كل من النقاد والشعراء (عماد المطاريحي وعلي الربيعي وعلي درجال وعلاء ال ياسين ومهيمن الاسدي وشهيد الحلفي ومحمد ابو العز ).
2- تشكيل هيئة مشرفة عليا تشرف على عمل الهيئة التأسيسية وتناقش النظام الداخلي له وتتكون من الشعراء والنقاد (ناظم السماوي وكريم القصاب وريسان الخزعلي وكاظم غيلان وحمزة الحلفي وفاضل السعيدي).
3- تقرر أن تجتمع الهيئتين في بغداد لمدة يومين خلال الشهر المقبل لمناقشة النظام الداخلي وسبل أنجاحه وإجراء انتخابات لهيئته الإدارية .
4- تتقدم الهيئة التأسيسية لمنتدى مظفر النواب بشكرها الجزيل لكل من يسهم في إنجاح هذا المشروع الذي سيغير معالم الإبداع الشعبي بفضل الأقلام التي تم ذكرهم أعلاه إن تعاضد الجميع وتكاتفوا لنصرة الإبداع الحقيقي .

مع التقدير
الهيئة التأسيسية
لمنتدى مظفر النواب للشعر الحديث في العراق

23‏/10‏/2008

الطيور المهاجرة من دول العالم الباردة إلى مناطق اهوار العمارة

الطيور المهاجرة من دول العالم الباردة إلى مناطق اهوار العمارة

ميسان / سامي الشواي

تأتي الطيور المهاجرة من صقيع روسيا والصين وبعض المناطق الباردة في العالم وتنتشر في مناطق اهوار الجنوب وخاصة في العمارة عن هذا الموضوع التقينا ببائع الطيور السيد محمد عطيه في سوق العمارة ووجهنا له بعض الأسئلة عن نوعية الطيور وطرق صيدها فأجاب بان الطيور المهاجرة غالبا ما تأتي إلى مناطق الاهوار ومسطحات المائية في موسم الشتاء باعتبار إن مناخ العراق أكثر دفئا وأوفر غذائا عن المناطق الباردة التي تقطنها هذه الطيور وتتكاثر في فصل الخريف والشتاء ويتم اصطيادها في مياه الدافئة في جنوب العراق وخاصة في محافظة ميسان لتتحول إلى وجبات شهية على موائد العراقيين وأضاف بأنها تقطع مسافة ألاف الكيلو مترات في رحلتها لتحط في الاهوار والمستنقعات والتي تشغل مناطق واسعة وخصوصا تلك المنتشرة في العمارة حيث يكون الصيادون بانتظارها وأوضح محمد بان هناك أنواع كثيرة من الطيور منها (طيور البط)تأتي من الصين و( طيورالخضيري)و الذي يأتي من روسيا و من هذا النوع يحتل المرتبة الأولى بين الطيور التي يكثر الطلب عليها لأنها لذيذة و هناك نوعيات أخرى مثل (الحرة.الحذاف.دجاج الماء.الكوشر.البربش)أما طريقة صيدها فيقول محمد بأننا نقوم بتهيئة الشباك المسماة محليا بالدوشة و تصل أسعارها من (8-10)ملايين دينار حيث يتم إطعام المنطقة المراد نصب الشباك لفترة طويلة لجذب الطيور المائية إليها بالإضافة إلى استخدام الأسلحة النارية المسماة بالكسرية ذات العدد الكبير من الرصاص لاقتناص هذه الطيور وفي الفترة الأخيرة تم استخدام الصيد الغير المشروع باستخدام السم وعند جلب الطيور إلى السوق تذبح و تباع بأسعار تختلف تبعا لحجمها و ألوانها و إعدادها بان سعر طير البربش (7000)دينار و الخضيري(18000)ألف دينار و الأخرى بأسعار مختلفة تكثر الطيور من الشهر العاشر حتى نهاية الشهر الثالث و تباع في سوق العمارة الكبير بالأخص إلى تجار المحافظات و الدول المجاورة و بأسعار زهيدة .

19‏/10‏/2008

عَفى صَبْرك (طال الإنتظار)

عَفى صَبْرك (طال الإنتظار)

عفى صَبْرك .. يَبُو صَبْر الغـِمِيجْ الماوصَل حَدَّّه
ومثل صبرك صبرنا احنا على الشدّات
.. شدّه مْجَلِـّبَه بشدّه!
جِزَر بينا الفرح واشْلَهَتْ بيه الرُوح
.. مامِـــشْ للفـَرَحْ مَــدَّه!
ولا جَفْ لليِتِيم يلوح .. يمْسَحْ دَمْعـِتَه بخَدَّه
علينا الناس عالت وانتَ جاي اتشوف
يَمْتَه العايل تْردّه ؟!
يَ كحْل عيونا ويا فرحة المهموم
جَمْ جَرح اليتاني جفوفك تشدّه؟
يَ فَيْ الكِسَر عَالدنيا
اشْوَكتْ مولاي فَـَيََّـك نِكَعـِد بسِدَّه؟
تِثـَلـَّمْ خنجر الجلاّد من ركَابنا .. مولاي
و رَدْ بركَابنا يابن الحسن .. حـَدَّه!
نطلبك دين يلغايب .. دَ كَوم لدينك و رِدَّه!
- نطلبك ضلع طكـَ بالباب!!
- نطلبك طَـبْـرَة المحراب!!
- نطلبك كَمر طاح عالشريعه وغاب!!
- نطلبك ركَبة العطشان
.. ونطلبك ثلث جبده!!
د كَوم لدينك و ردّه !؟

من الاخ على سوداني

صرخة نحو السلام

صرخة نحو السلام
المحامي جعفر يوسف مرتضى- كربلاء المقدسة
كم بذل هذا الشعب في معارك الهول!
وكم قاتل من أجل حريته وحوش الغاب!
وكم من شباب ذهبوا فريسة لحروب طائشة!
وكم مات من أطفاله من شدة الخوف والفزع والمرض!
وكم قطع مناضلوه مشياً على الشوك وعلى الجليد والأشلاء!
وكم وكم!! حتى أصبح العراقي سيد نفسه وتمكن من رفع لواء الحرية المعقود بالكرامة، وتهيأت لنا مرة أخرى أن نقيم حضارة فاتنة على غرار ما أقامه أجدادنا، والآثار حاكية في كل حدب وصوب على أرض الرافدين المعطاء.
ولكن الأشواك التي ترمى لنا ونحن نسير في ركب التقدم والحرية تريد أن تردنا إلى أعقابنا حيث الحروب والظلم، وتجعلنا نحترب فيما بيننا.
وترفع الأشواك هذه راية الدين، نعم الدين (!) الذي هو صديق السلام ولم يكن صديق الحرب أبداً، بل هو السلام بعينه، ومن أصدق من الله حديثاً وهو القائل في محكم كتابه العزيز: (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا..) الحجرات: 13، نعم لتعارفوا لا لتحاربوا وتنازعوا.
لقد وقعت الضمائر في مأساة، فذاك يقتل بالغازات والذرة والجراثيم، وهذا يذبح بالسكين الشيخ والطفل والعجوز، وكل ذي روح.
أكتب هذه السطور وأنا أتذكر هذين البيتين من الشعر وهما مما حفظتهما في مرحلة الدراسة الإبتدائية:
قتل امرئ في غابة جريمة لا تغتفر
وقتل شعب آمن مسألة فيها نظر
أقف اليوم مرة أخرى أمامهما وأتطلع ذات اليمين وذات الشمال لأسمع تارة وأشاهد تارة أخرى ما يجري من ذبح ودمار في عراقنا العزيز.
إننا بحاجة إلى كلمة سواء، فنحيل الصحراء المجدبة إلى واحة خير ومحبة.
إن شعب العراق بحاجة إلى سلام ومن حقه ذلك .. ليكن الجميع مع السلام والوئام ورفع الضغائن من القلوب.
لنتذكر الدماء والتضحيات التي قدمها الأبرار...
لنتذكر الأشواك والجليد التي سار عليها مناضلونا...
بعدها نتصافح ونتعانق .. عرباً وكرداً وتركماناً، سنة وشيعة، ويذهب كلٌّ منا إلى آلته ليمسكها ويبدأ في بناء العراق الجديد.
عندها سترتفع رايات السلام على كل رابية وحقل وسهل، ويرحل الأغراب عنّا إن شاء الله.
Jafar_yousif@yahoo.com
الرأي الآخر للدراسات- لندن

الشهادة .. سلاح الأبناء يتغافل عنه الآباء!

الشهادة .. سلاح الأبناء يتغافل عنه الآباء!
د. نضير الخزرجي*
لا يطلب الإنسان الهجرة لذاتها، وإلا أصبحت هروبا من واقع، وإنما تتعدد الدوافع والبواعث المشروعة، ولهجرة مواطني الشرق الأوسط بعامة والعراقيين بخاصة، إلى أوروبا واستراليا وأميركا والدول الإسكندنافية أسباب كثيرة، تقف على رأسها الاستبداد، وعدم قدرة السلطة الحاكمة التعايش مع معارضة سلمية فتستخدم الإرهاب، ما يدفع الرافض للظلم إلى البحث عن موطئ قدم يستطيع فيه ممارسة حرياته على المستويات كافة، العبادية والحياتية والسياسية والإقتصادية، بعيدا عن أعين الاستبداد.
وليست الهجرة بالأمر الهين، وإن تبدو لمن لم يتذوق حنظلها، أنها العسل المصفى، فهي معاناة وآلام ومتاعب مادية ونفسية وروحية، بخاصة وان المهاجر لم يستقل حافلة أو طائرة كأي مسافر مطمئن البال يغادر بلده إلى آخر على أمل العودة ضمن مدة محددة، فهي رحلة مجهولة العواقب غير مضمونة النتائج، فكم من المهاجرين من ابتلعتهم أمواج البحر على سواحل اندونيسيا وماليزيا واستراليا والمغرب واسبانيا، وكان من بينهم الكثير من العراقيين أطفالاً ونساءاً وشيوخا وشبابا.
وحتى لو استقر المقام بالمهاجر، فانه يظل حبيس الغربة، التي ما بعدها غربة حتى وإن طالت الأعوام، ولاسيما لمن لا يقدر على زيارة بلده ثانية لمطاردة الأجهزة الأمنية له، وتترك الهجرة تأثيرها السلبي على الجيل الثاني، أي جيل الأبناء الذين تنقطع بهم السبل عن ثقافة الأم، ولا يبقى منها إلا البيت الأسري والجمعيات والمراكز والمساجد والحسينيات والمدارس، والأخيرة لا تستطيع أن تستوعب العدد الكثير من المهاجرين وبخاصة لدى الجالية العراقية التي تعد من الجاليات الكبيرة في بلدان المهجر.
ولكن رغم المشاكل التي يكتوي بنارها الآباء، ولا يكاد الأبناء يتلمسونها عن قرب، فان هناك من الأبواب المفتّحة للأبناء ما يعجز الآباء عن فتح مغاليقها حتى وان عاشوا في بلدانهم بأمن وأمان وبحبوحة من العيش، وواحدة من أبواب الأمل، هي الدراسة وإمكان نيل الشهادات العلمية والدراسات العليا بيسر، حيث تعتبر الشهادة سلاح الشاب الذي يود الانطلاق في هذه الحياة القائمة على المنافسة الشديدة، فمن يريد أن يضمن لحياته مستقبلا رغيدا ما عليه في الأعم الأغلب إلا أن يضمن لنفسه شهادة جامعية، وإلا فان حياته ستسير وهي في مقتبلها على طريق غير مستوية، وفي كثير من الأحيان لا تقوده إلى مبتغاه وطموحه.
فالشهادة الجامعية بالنسبة للجيل الجديد، نعمة ما بعدها نعمة، لا يدرك أهميتها إلا من قادته قدماه إلى مراكز البحث عن العمل ومراكز المعونة الاجتماعية سعيا خلف معونة أسبوعية لا تكاد تكفي لأيام بعدد أصابع اليد الواحدة، وهي لا تليق بشاب مفتول العضلات منفتح على آمال عريضة وطموحات لا حد لها لبناء حياته وتأسيس كيان أسري، وقد دلت التجربة أن أية أسرة مهاجرة، متعففة كانت أو غنية تفكر ألف مرة قبل أن توافق على تزويج ابنتها لعاطل عن العمل، أو لا يحمل شهادة جامعية تعينه على مصاعب الحياة.
والشهادة الجامعية قد لا تفيد المهاجر الذي مضّ به العمر، لان الشركات والمؤسسات الغربية تنتقي الطاقة الشابة المتسلحة بالدرجة العلمية والتجربة، ولكنها على قدر كبير من الأهمية للجيل الشاب، ترفع عن كاهله الشيء الكثير، وتضعه على السكة السليمة. ولو فكر الأب قليلا لاكتشف أهميتها، ففي البلدان الأم، يصرف الآباء كل شيء من اجل إرسال أبنائهم في بعثات دراسية للحصول على شهادات علمية في الجامعات الغربية، بل ويحمل بعض الآباء أو أكثرهم ديونا من اجل مصلحة ابنه المبتعث، لكن بعض الآباء في بلاد المهجر يرفس هذه النعمة برجليه، ويستغشي عقله بثياب الجهل واللامبالاة، فيترك ابنه وشأنه ولا يشجعه على إنهاء الدراسة الجامعية.
والأسباب كثيرة، ولكن القاسم المشترك في جميعها جدب الثقافة وخواؤها، فالآباء من هذه الشاكلة هم ضحية الثقافة التي يتلقونها في المحافل التي اعتادوا حضورها، والأبناء ضحية آباء لا يدركون قيمة العلم والتعلم، بخاصة في بلد قائم على العلم والشهادة، فعلى سبيل المثال، لم ألحظ وأنا في المملكة المتحدة منذ عقدين، أن خطيبا تحدث عن أهمية الشهادة الأكاديمية إلا نادراً، فربما لافتقاره إليها يجعله يغض الطرف عن مثل الحديث لشعور غير مبرر بالنقص، ولكنه والحال هذه يظلم الجيل الجديد، فعلمه الحوزوي زينة، وعدم امتلاكه لشهادة جامعية أكاديمية حديثة لا يقلل من شأنه، بل إن الخطيب المملوء علما وفقها هو زينة المجالس، وإذا ألحقها بشهادة أكاديمية من قبل أو بعد زاد في الخير خيرين، ومثل هذا الخطيب يكون نموذجا للشباب يدفعهم نحو العلم والتعلم ونيل الشهادات والدرجات العالية حتى ينفعوا جاليتهم والمجتمع الذي يعيشون في كنفه، فالحياة بلا علم كجثة بلا جسد، ونعم قول الأديب العراقي الشيخ عبد الزهراء العاتي (1926-1985م) في قصيدة له أنشدها في العام 1966 في جمعية الرابطة الأدبية في النجف الأشرف:
قالوا وقولهم في النفس يرتسم
نعم الحياة حياة خطها القلم
ويزيدني عجبا عندما يعتبر البعض عدم تحصيل العلم وتجديد القراءة والمعرفة وزيادة المخزون العلمي، كرامة، وهذا ما سمعته في العام 1981م من احد الخطباء الراحلين، في مدينة العلم والعلماء مدينة قم المقدسة أيام الهجرة الثانية، فالخطيب ولكي يعبر عن كبير شكره لله سبحانه وتعالى، وعظيم امتنانه للإمام الحسين (ع) قال للجمهور وكنت واحدا منهم (!): إن من كرامات المنبر الحسيني أنني ومنذ عشرين عاما لم أتصفح كتابا واحدا، ومع هذا فإنكم كما تعلمون أن لي مجالس يومية وشهرية وسنوية!
يا ترى هل يمكن لهذا الخطيب وأمثاله من المربين، أن يشكل نموذجا حسنا للشباب في مسيرتهم العلمية؟ وهل بمقدوره أن يدفع بهم نحو مدارج العلوم، وهل تخرج الكلمات من القلب حتى تجد طريقها إلى قلب الشاب؟، وهو يعتبر الجمود العلمي والركود المعرفي والعزوف عن مواكبة تطورات الحياة كرامة، واجترار الكلام موهبة شخصية ومنحة إلهية؟!
فمثل هذا الخطيب لا يقدم ثقافة معاصرة، ولذلك يعزف الشباب في المهاجر الغربية عن حضور مجالس الخطابة بخاصة الناطقة بالعربية، ويكثرون الحضور في مجالس الخطيب الشاب غير المعمم، لإحساسهم بقربه منهم، وإدراك الخطيب لمساحة آمالهم ودائرة آلامهم وقطر أحلامهم، ويتفهم ما ينفعهم في حياة الغرب التي لم تعد لكثيرين منهم بلد الغربة كما هي عند الآباء.
وبشكل عام، فان الضياع الذي نلحظه عند قطاعات من الشباب مرده إلى الثقافة التي تعرضها أماكن التقاء العوائل والأسر المهاجرة، فهي لا تستطيع أن تلبي طموحات الشباب، أو أن القائمين عليها لا يملكون من التحصيل العلمي ما يجعلهم نموذجا علميا صالحا للشباب، أو أن البعض لا تأخذه الغيرة على الأبناء لتلمس طريق العلم، ففي حين لا نعدم وجود آباء غير متعلمين أو أن الهجرة حرمتهم من نيل الدرجات العلمية يدفعون بأبنائهم نحو العلم كتعبير داخلي عن رغبة لعدم تكرار مأساة الآباء، في الوقت نفسه نجد آباءاً يقدمون لأبنائهم سلوكا مغلوطا يشجع الأبناء على عدم إكمال الدراسة الأكاديمية والتحايل على القانون أو الاستئناس بما تقدمه دوائر المعونة الاجتماعية. فهؤلاء الآباء إنما يورثون لأبنائهم البطالة المقنعة والنموذج السيئ في التعامل مع الحياة، وربما انجر بعضهم إلى سوق الرذيلة.
من جانب آخر، يخطأ البعض من الآباء، عندما يستعمل سلاح الضغط لاختيار نوع الدراسة الجامعية لابنه، خلافا لرغبة الإبن في إنجاز دراسته في مجال آخر، وقد أثبتت التجربة أن الضغوطات غير المرعية لقدرات الإبن أتت بنتائج عكسية وبعضها وخيمة.
فالعلم وسيلة وفّرتها الدوائر العلمية في الغرب لكل إنسان، ومن أحسن الاستفادة منها له ولأبنائه نفعته هجرته، ومن أعرض عنها صفحا، كانت هجرته منقوصة الفائدة، وواقع العراق اليوم يحكي عن هذه المعاناة، فعدد غير قليل من المهاجرين العائدين إلى العراق بعد سقوط نظام صدام في 9/4/2003م، لم يسعفهم ضآلة تعليمهم في تولي مناصب إدارية في الدوائر الحكومية والشركات الأهلية رغم سنوات الجهاد والنضال لنيل الحرية، مع أن البعض من هؤلاء كان بإمكانه مواصلة دراسته الجامعية والأكاديمية، لكن من حافظ على طهارة معارضته عضَّ على الأنامل ورضي بنصيبه، والبعض الآخر راح يبحث عن شهادة من هنا وهناك، والبعض الآخر راح يحث الخطى رغم ثقل العمر في إكمال الدراسات العليا، وهذا أمر حسن، لأن العلم يطلب من المهد إلى اللحد، والعمر ليس حاجزا، وأبواب العلم في بلاد الهجرة مشرعة، والخير كل الخير فيمن وعى المأثور: (أطلبوا العلم من المهد إلى اللحد). (مجلة المهجر اللندنية- عدد 50).
alrayalakhar@hotmail.co.uk
*إعلامي وباحث عراقي

النحّات .. و الإنفتاح .. و ما دونهما

النحّات .. و الإنفتاح .. و ما دونهما
بقلم علي سوداني

شاعت الحرية والدمقراطية في أحد البلدان بعد احتلالها لأكثر من إثنان وستون من قبل ، فتطوّع أحد المثّالين للإعلان عن نيته دعوة الجمهور من كل المشارب والمهن والفنون لنقد تمثاله الجديد كتعبير حي على الإنفتاح وقبول الآخر خصوصا في هذه المرحلة الجديدة التي يعيشها الوطن والشعب بعد قرون من الكبت والحرمان. أحد الناقدين أشار الى أن ياقة القميص في التمثال لم يكن شكلها كما في عصر الممثول له آنذاك، فسأله النحّات عن مهنته ، أجاب : خياط ! فأردف النحّات أنْ قد صدقت ! ثم لفت ناقد آخر الى أن شكل الحذاء يعود الى عصرنا الحاضر ولم تصنع الأحذية زمن الممثول له بذاك الشكل المبان. فسأله النحّات عن مهنته، أجاب: صانع أحذية ! فردّ النحّات أنْ قد صدقت ! وتشجّع آخرون على توجيه النقد الذي خرج عن الإلتزام بما هو بنـّاء .. وأوشك حفل "الإنفتاح" على الجمهور أن يتحول الى مناوشات وصراخ وعويل وشتم وإنتقاص من كل ما هدف إليه النحّات من تفاعل بيني مع الجمهور. و بعد أن هدأ روع الحاضرين وعاد الجمع لبعض اللياقة والأدب و الإحترام في الحوار وتوجيه الإنتقاد ، تشجّع أحدهم للفت أنظار النحّات ، والجمهور على حدّ سواء ، أنّ الأصبع الصغرى لليد اليمنى من التمثال لا تتناسب وحجم الباقي من الأصابع ، فأطرق النحّات الذي ما كاد أفلح لتوه في تهدئة روع وجياشة حماسة من الجمهور منفلتة العقال .. فسأل الناقد عن مهنته فردّ الأخير : صانع أحذية .. يا أستاذ!

* * *
فجمع النحّات أنفاسه بشهيق شبه مسموع رافعا صدره للبروز مادّا عنقه كمن يتهيأ لإطلاق قذيفة مدفع إفطار العودة الى الوطن المكبوت والمذبوح منذ قرون .. مستبشرا بغدٍ خالٍ من الترويع والقهر والسجون .. عازما على أن لا يتخلى عن واجبه في الدفاع عن حقوق أبناء وطنه المكلوم .. متذكرا ذلك القول المشهور لواحد من قادة ثورة أهل فرنسا قبل قرون أنه مستعد لبذل حياته من أجل أن يصرّح أياً كان بالمكنون .. مصمماً على أن لا يترك للفوضى أملا لتدبّ ثانية في أوصال جسد وطنه المقطـّع وحقــّه المضيّع على امتداد الماضي من الدهور .. جامعا فيض كلماته المكبوتة بين شفتيه المزموتين تخفيان وراءهما سيلا من الكلمات "السافلة المقتضبة" كما توجّس الناقدون .. ثم أطلق زفيرا ما خفي سماعه على الحاضرين .. تلته تنهيدة تنم عن صبر شبه مفتعل كي لا تـُقتل في المهد فرحة بشرى بالعهد الجديد .. تبشّر بتلاويح أمل في أن يـُقبل الآخر ورأيه المخالف ضمن حدود المقبول .. فنظر النحّات بأسى يؤطره الإشفاق على حال وصلت فيها الأمور لدرجات من إنحطاط وإسفاف واضحين لكل ذي بصيرة وعيون ، لا يصلحهما عطـّار وإنْ جاء بأدوية من الهند وصفها كل العارفون بما تيسّرمن أسرار الكون و " قراءة الأسوار والأسلاك و القمرالحزين " مرّت على ملايين البشر الفانون .. يتزاحمون ويتصارعون في مضانّ مصبّها الأول والأخير أنْ لا يؤثـِروا على أنفس خصاصتها بالضدّ من كرامة الإنسان التي أراد لها مسوّيها تقوىً تطغى على كل مسالك الفجور ، فتلك ملكات الدوابّ التي تهارجها بائن كما يشاهد عند الحمير .. وإنْ علا شأن الأخيرة فأسفار على ظهورها تحمل هي معفاة عن قراءتها ناهيك عن فكّ ألغاز المزمور .. فحلّ الذكر الكريم المعضل مصرّحا في محكمات آيه الحكيم ما معناه إنّ شرّ الدواب عند الله الصم البكم العمي الذين لا يفقهون.

كل تلك المشاعر جاشت في صدر النحّات ، متذكرا أشعارا قرأها في منفاه أمضى فيه عقوداً أبداً متنهدا حسرات : أنْ "هل سوف أعود ؟" ، منها واحدة تقول :

تعبت يداي من الطواف
على جباه الميتين
وعلى أكفّ الميتين!
ماذا يـُراد من المفـتـَّّح
مثل زنبقةٍ على صدأ الصخور ؟
يترقب الزمن الضنين !
(علي جعفر العلاّق)

وأيقن النحّات أنّ الضنين من الزمن اللئيم ما زال يجثم على صدر وطنه كرأس نبي مذبوح .. كما قال الشاعر:

والعراق الذي نفتقد
نصف تاريخه أغان و كحل
ونصف طغاة!
(عدنان الصايغ)

وعاد النحّات يبلسم جراحه بما قال الشاعر الإيرلندي وليام بتلر ييتس (1865- 1939):

الإيمان قناعة يفتقدها الأخيار
بينما الأشرار أبدا تملؤهم جياشة الحماس!

* * *
التفت النحّات الى الناقد ، الذي بدا ويكأنّ الحيض قد فاجأه ، ليسأل:
ماذا قلت صنعتك تكون؟
أجاب الناقد: صانع أحذية يا أستاذ !
فأردف النحّات : النقد لك فيه الحق بمستوى الحذاء فما دون ، واترك ما علاه لغيرك يا محموس!

15‏/10‏/2008

جماعة الق السنمائية تستعد لاقامة مهرجان العراق للفلم التربوي



في ميسان
جماعة الق السنمائية تستعد لاقامة مهرجان العراق للفلم التربوي
ميسان- خاص
تستعد جماعة الق السينمائية في ميسان وبالتعاون مع المديرية العامة لتربية ميسان لاقامة المهرجان الاول للفلم التربوي .
واكد خالد علوان رئيس الجماعة " بعد الانتهاء من مهرجان الهربان الدولي الذي ستقيمه دار القصة العراقية في ميسان بالتعاون مع جماعة الق السينمائية ونادي اصدقاء السينما في مركز الامام الصادق الثقافي الذي سيقام خلال الشهر المقبل فأننا سنستعد بعدها للتحضر لمهرجان الفلم السينمائي التربوي في ميسان من خلال دعم مديرية تربية ميسان له ".
واضاف علوان " ستختص الافلام التربوية بالظاهر التربوية وكيفية معالجتها ووضح مقترحات حلول لها عبر السينما وتقناتها المبهرة وسنوجه الدعوة لكل المدريات التربية في عموم المحافظات فضلا عن توجيه الدعوة لجميع السينمائيين والمنظمات المعنية بهذا الجانب ".
واشار علوان " ان جماعة الق السينمائية تأسست اخيرا وقدمت باكورة اعمالها وهو فلم (احلام – احلام ) بالاضافة لمشاركتها بتقديم فلم (لا) وفلم (حكاية بطل) فضلا عن الكثير من الاعمال لتلفزيون ميسان المحلي ".
واوضح علوان " تضم جماعة الق كل من (الفنان مكي حداد والفنان محمد الرسام والمصور سامي خماس والفنان شهاب احمد والفنان علي الرسام )".
وطالب علوان الحكومة العراقية بوضع ستراتيجيات قوية لاعادة الروح للسينما العراقية مجددا ودعم الجهات العاملة في هذا المجال .
يذكر ان جماعة الق السينمائية تستعد لتصوير فلم (كمنجة) تأليف خالد علوان وافلام (حمم الدم ) و(البنفسج) و(الحفار) من تأليف الكاتب والاعلامي عدي المختار.

تشييع الإمام السهلاني بمقام السيدة زينب بدمشق







تشييع الإمام السهلاني بمقام السيدة زينب بدمشق




بحضور رسمي وعلمائي وشعبي شيع جثمان الفقيد الكبير والعلامة النحرير آية الله الإمام الدكتور الشيخ محمد جواد السهلاني امام أهل البصرة والعراق (رض) بحي السيدة زينب (ع) بالعاصمة السورية دمشق حيث حضر كبار العلماء هناك أمثال آية السيد عبد المنعم الطاطبائي الحكيم، وآية الله السيد أحمد الواحدي، وسماحة الشيخ حليم البهبهاني مدير مكتب المرجع السيستاني بدمشق، ورؤساء المكاتب العلمية هناك، ومدير مكتب الشهيد الصدر، وسماحة السيد محمد الموسوي رئيس رابطة آل البيت العالمية بلندن، وحضر وفد رفيع يمثل رئاسة المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى بلبنان يترأسه سماحة المفتي العلامة الشيخ عبد الامير شمس الدين، وسماحة الشيخ سعدون حمية إمام بلدة سرعين بالبقاع - لبنان، ورئيس جامعة الحضارة الاسلامية المفتوحة في العالم الدكتور الشيخ مخلص الجدة، ووفد رسمي يترأسه سماحة الوزير المستشار الدكتور الشيخ نبيل سليمان عن معالي وزير الاوقاف السورية الدكتور محمد عبد الستار السيد، ووفد السفارة العراقية بدمشق، والاستاذ السيد ابراهيم مصطفى جمال الدين سكرتير السفارة العراقية بدمشق، وسعادة القائم بأعمال السفارة وأركان السفارة، وحشد كبير من العلماء والاساتذة والجالية العراقية المقيمة بدمشق، وعند الخامسة عصر الإثنين 13/شوال/1429 الموافق 13/10/2008 إنطلق موكب التشييع من دار السيد أحمد الواحدي الى مقام السيدة زينب (ع) حيث تشرف الجثمان الطاهر للإمام السهلاني بموكب مهيب بزيارة ضريح السيدة زينب (ع) بدموع المحبين وابناء الفقيد وهم: العلامة الشيخ فاضل السهلاني رئيس مؤسسة الامام الخوئي بنيويورك، وسماحة الشيخ هيثم السهلاني من العلماء العاملين بلندن، وسماحة الشيخ ليث السهلاني من العلماء الافاضل بالسيدة زينب بدمشق، وفضيلة الشيخ مهند السهلاني مدير ديوان الامام السهلاني بحي السيدة زينب بدمشق، وهم أنجال الفقيد الأربعة ثم توالت الكلمات في صحن السيدة زينب (ع) حيث رثاه كل من العلماء سماحة الشيخ عبد العظيم الكندي الذي ألقى كلمة أسرة الفقيد ثم تكلم سماحة المفتي العلامة الشيخ عبد الامير شمس الدين ممثلاً آية الله الامام الشيخ عبد الأمير قبلان نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى بلبنان وكلمة الدولة السورية ألقاها سماحة الوزير المستشار الدكتور نبيل سليمان حيث نقل تعازي معالي وزير الأوقاف السورية الدكتور محمد عبد الستار السيد ثم كلمة الجالية العراقية القاها سماحة السيد الدكتور محمد الموسوي رئيس رابطة آل البيت العالمية بلندن ثم طلب سماحة الشيخ العلامة فاضل السهلاني رئيس مؤسسة الامام الخوئي بنيويورك وهو النجل الأكبر للإمام السهلاني طلب من سماحة آية الله السيد عبد المنعم الطباطبائي الحكيم أن يؤم صلاة الجنازة فآثر السيد أن يقدم العلامة آية الله السيد أحمد الواحدي ليؤم المصلين فأمهم وختم الصلاة بالدعاء للفقيد الكبير ثم تقبل ذوو الفقيد التعازي من المعزين بديوان الإمام السهلاني ثم نقل الجثمان الطاهر فجراً من مطار دمشق الدولي الى مطار البصرة الدولي جواً حيث يشيع بمدينته البصرة التي احبها ويدفن في ضريح أعده بحياته بمسجد الامام السهلاني في البصرة، وإنا لله وإنا اليه راجعون.

13‏/10‏/2008

نعي




بسم الله الرحمن الرحيم
أللهمّ صلِّ على سيّدنا محمّد وآله الطاهرين ورضي الله عن صفوة صحابته والتابعين

"نــــعــي آية الله الإمام العلّامة الدكتور الشيخ محمّد جواد السهلانيّ (رضوان الله تعالى عليه)"
إمام أهل البصرة والعراق
فجر هذا اليوم الأحد 12 شوّال 1429 الموافق لـ 12/10/2008 حيث وافته المنيّة بدمشق
يشيع جثمانه الطاهر مساء اليوم الإثنين من مقام السيدة زينب (ع) بدمشق حيث ينقل جواً الى ضريحه الذي أعده بنفسه بمسجده في البصرة - العراق



ينعى مجلس رئاسة جامعة الحضارة الإسلاميّة المفتوحة في العالم، المغفور له مرجع أهل البصرة والعراق رئيس السن لمجلس أمناء جامعة الحضارة الإسلاميّة المفتوحة "سماحة آية الله الإمام الشيخ محمّد جواد السهلاني (رضوان الله تعالى عليه)"الذي إمتد عمره الشريف لقرن كامل بذله في سبيل نشر قيم الإسلام وسماحته وإعتداله وكان مثالاً صادقاً لأهل العلم والعلماء وقد عانا رضوان الله تعالى عليه الأمرّين في البعد عن الوطن والحنين إليه فقد زرع الحبّ في نفوس مريديه وكان مناراً في العلم والفقه والفكر والسلوك كما انه أديب لوذعي وشاعر مبدع وخطيب مفوّه ومحاور وقور أحبه العلماء على إختلاف مذاهبهم ووقره رجال الدين مسلمين ومسيحيين وغيرهم وكانت له جولات وزيارات الى العديد من البلدان العربيّة والأوروبيّة يحرص على حضور المؤتمرات فيها ويكون محل تقديرٍ وإجلال من قبل جـميع العلماء والمفكرين والزعماء في شتى أنحاء العالم، وعزاؤنا الوحيد لفقده بأنه خلّف للأمة أبناءه الصلبـــيين وهم أصحاب الفضيلة والعلم والفقه والفكر المستنير أمثال سماحة الشيخ الفاضل السهلاني رئيس مؤسسة الإمام الخوئي في نيويورك وسماحة الشيخ الهيثم السهلاني من العلماء العاملين في لندن وسماحة الشيخ الليث السهلاني من العلماء الأفاضل في السيدة زينب (ع) بدمشق والشيخ المهند السهلاني من العلماء بدمشق وكذلك حفدته العلماء أبناء ولده الأكبر المرحوم العلامة الشيخ محمد علي السهلاني إمام مسجد الإمام السهلاني في البصرة. نسأل الله تعالى أن يتغمد الإمام الجواد السهلاني بواسع رحمته وأن يحشره مع سيدنا رسول محمد المصطفى وأهل بيته المعصومين (صلى الله وسلم عليهم أجـمعين).
و (إنـــّا لله وإنـــّا الــيــه راجــــعـــون)


أ.د. سمير الصفار أ.د. الأب سهيل قاشا أ.د. الشيخ مخلص أحـمد الجدّة
سكرتير مجلس الأمناء الأمين العام رئيس جامعة الحضارة الإسلاميّة المفتوحة

08‏/10‏/2008

جمعية شجرة طوبى الخيرية تقيم حملة إعلامية واسعة حول مرض الكوليرا في ناحية العزير

جمعية شجرة طوبى الخيرية تقيم حملة إعلامية واسعة حول مرض الكوليرا في ناحية العزير
ميسان/ مهند حميد الهاشمي
أقامت جمعية شجرة طوبى الخيرية المستقلة في ميسان حملة اعلامية واسعة حول مرض الكوليرا في ناحية العزير 44 كم جنوب مدينة العمارة.وقال ناصر عبود الصكر رئيس جمعية شجرة طوبى الخيرية في العمارة تلبية لنداء دائر صحة ميسان للتعاون لمكافحة مرض الكوليرا قامت جمعيتنا حملة إعلامية تثقيفية واسعة في ناحية العزير والقرى والأرياف التابعة لها, حيث تم توزيع خمسة الاف بوستر ومنشور تثقيفي حول مرض الكوليرا والذي يدعو المواطنين الى الاحتراز والوقاية من هذا المرض الخطير.وأضاف الصكر عقدت الجمعية اجتماع طارئ ضم أعضاء الهيئة الإدارية واعضاء الهيئة العامة حول مكافحة مرض الكوليرا وتمخض بتشكيل فرق عمل موزعة في ناحية العزير والقرى التابعة لها لتوزيع الملصقات والمنشورات التثقيفية للمواطنين, وحققت هذه الحملة نجاحات كبيرة حيث استطاع المواطنين ان يلتزموا بالتعليمات التي قمنا بكتابتها في الملصقات والمنشورات وابتعدوا عن كل ألاماكن التي تسبب هذا المرض الذي بات يهدد المواطنين في ميسان وخصوصا في ناحية العزير.يذكر ان جمعية شجرة طوبى هي جمعية خيرية تمد يد العون لليتامى والمحتاجين, وقامت بمجموعة من النشاطات الثقيفية حول الانتخابات وحول مرض الكوليرا وحول الديمقراطية وحقوق الانسان وانها من المنظمات الفاعلة في محافظة ميسان تضم مجموعة من المشباب المتحمسين لخدمة هذا الوطن.

من الذاكــرة القريبة


من الذاكــرة القريبة
عمـاري في مجالس بغداد الثقافيّة
داود عبدالرحيم الرحماني
كــانت...نعم كـانت...كانت أمسـيات وليـا لٍ وندوات لا تنسى تلك التي(كـانت..) تنعقد مساء كل
يوم وعلى مدار السنة في رحاب بيوتـات كريمة عامرة وفي منتدياتٍ ونوادٍ بغدادية عتيدة .. تلك هي .......... مجالسنا الثقافيّـة البهيجة
سأتطرّق في حديثي هذا الى استذكار أبرز المجالس البغدادية الثقافية التي كانت شاخصة في الحقبة التي عايشتها فيها ولا أزال أترددعلى ما تبقى وما استجد منها. ولن أتطرق الى ذكر المجالس التى كانت قائمة في الربع الأول والثاني والثالث من القرن المنصرم حيث ان العديد من الباحثين قد سبق لهم التطرق اليها (وبإسهاب) في كتاباتهم وإصداراتهم .
نبدأ بمجلس آل الشعرباف في الكرادة الشرقية..أقدم وأعرق المجالس حيث كانت تنعقد فيه ندوة ثقافية مساء كل خميس..أما الأماسي الباقيات من الاسبوع فهو ديوانيّة مفتوحة للأصدقاء ولغيرهم تتبادل في رحابه الأحاديث الأدبية والسياسية والعلمية والدينية والدنيوية وأحداث البلد والبلدان..ولهم أيضاً ندوة أخرى تنعقد سنوياً في ضحى العاشر من عاشوراء. وهذا مجلس أل محيي الدين الأسبوعي العتيد الذي ينعقد في حي الحبيـبية مساء كل ثلاثاء..والمجلس الأسبوعي للدكتور رشيد العبيدي(رحمه الله) الذي ينعقد في الأعظمية بمكتبة حمدي الأعظمي وحصته أمسية الأربعاء...ومجلس الخاقاني الأسبوعي أيضاً في الكاظمية فله أمسية الأثنين…أما أمسية السبت فموعدنا في قاعة الامام الأعظم قبالة جامع مرقده الشريف..كذلك ندوة السيد محمد جواد الشهرستاني (رحمه الله) التي تنعقد مساء كل خميس داخل نطاق الصحن الكاظمي الشريف في الإيوان الذي يضم قبري والديه ومكتبةالعائلة..أما في المنصور فينعقد مجلس الأديب المرحوم الأستاذ مكي السيد جاسم مساء كل ثلاثاء أيضاً..وتلك هي قاعة السيدة وداد الأورفــه لي الرحبة الأنيقة بأجنحتها وحدائقها وكافتريتها الرشيقة حيث تنعقد الندوات المتنوعة على مدار الأسبوع والشهر والسنة وتقع بجوار نادي الصيد في المنصور.. كذلك الندوات الصباحية! فهذه ندوة الموسيقار الشاعر سالم حسين التي كانت تلـتئم ضحى الأثنين من كل اسبوع في ديوانية شقته الأرضية الأنيقة المجاورة لوزارة الثقافة. وتلك ندوة الفنان حسين الأعظمي(قارئ المقام) التي نرتادها ضحى كل خميس في داره على شاطئ دجلة في الأعظمية..تلك هي الندوات الأسبوعية..وهنالك الندوة النصف شهرية التي كانت تنعقد في دارالأديب الأستاذ رفعت مرهون الصفار في شارع فلسطين. بالإضافة الى الندوات الشهرية .. حيث ينعقد مجلس المرحوم الحاج جاسم خماس الربيعي في الكرادة الشرقية مساء الثلاثاء الثالث من كل شهر وله أيضاً ثلاث ندوات سنوية استثنائية أخرى تنعقد الأولى في الخامس عشر من رمضان (مولد الامام الحسن..ع) والثانية في تشرين الثاني من كل عام لمناسبة يوم بغداد والثالثة تنعقد ليلة 9/10 من عاشوراء...أما مجلس السيدة شرقيه الراوي في حي البنوك فحصته أمسية الأحد الأول من كل شهر..ومجلس المخزومي في شارع 14رمضان وحصته أمسية الأحد الثاني من كل شهر..كذلك منتدى أمانة بغداد في الكاظمية الملاسق لموقف سيارات الصحن الشريف في(دار آل النوّاب التراثي) وموعده أمسية الثلاثاء الأخير من كل شهر.. وهنالك الندوات الثقافية الدوريّة الثابتة التي كانت تنعقد في بناية المجمع العلمي العراقي وفي قاعات نادي العلوية والصيد..وتلك ندوات نادي المنصور والفروسية (المناسباتيّـة)..عدا الندوات الحَوليّة التقليدية التي كانت تنعقد في ليالي رمضان. فهذه ندوة السيد رؤوف كمونه ( رحمه الله ) التي تنعقد في التاسع عشر من كل رمضان في داره بحي (البيجيّة) ليلة جرح الامام علي(ع)...ومثيلتها ندوة السيد فوزي الصافي( رحمه الله) و تنعقد في داره الواقعة في المنصور ليلة استشهاد الإمام علي(ع) في21 رمضان...ويمتد بنا السهر فيهما الى ساعات متأخرة من الليل...وبينهما مثيلتهما ندوة المرحوم حكمت كبَه في حي المنصور ليلة20 رمضان. وندوة المرحوم الشهيد الدكتور السيد رعد المولى التي تنعقد في داره بحي البنوك ليلة جرح الامام أيضاً..وندوة المحامي غالب الحاج فليح التي تنعقد في داره بحي المهندسين في الخامس عشر من كل رمضان أيضاً..وغيرها..وغيرها..هكـذا كانت دنيانا الثقافية..تنساب بإيقاعٍ خلاّب...نصبو الى أمسياتها بلهفة ونحضر ونشارك وننهل من العلم أحدثه ومن الأدب أغزره ومن الفن أجمله ومن الشعر أعذبه ننهلها عن أعلام الأدب والعلم والفن والشعر..وما أروعهم وهم يمتطون صهوات المنابر والمنصات على مدار العام.. لقد كنا نروّح عن أنفسنا ونجدها في رحاب ومحراب تلك المجالس بالرغم من منافقي السلطة والمنتفعين منها من المثقفين والاعلاميين!!.
أما الآن (وبعد سقوط تلك السلطة) و بسبب ماجرى وما يجري من الأحداث والحوادث المعرقلة لحرية التنقل (لا الرأي!)اضطر أرباب المجالس الى التوقف عن عقد الندوات حرصاً على سلامة الروّاد وتجنباً لاختطاف الأعلام منهم من قبل أعداء العراق الجديد على اختلاف مشاربهم..ولم تبقَ في الساحة الآن إلاّ ندوة مجلس الربيعي الشهرية التي تنعقد بمواعيدها. وندوة آل الشعرباف الحوليّـة ضحى العاشر من محرم..والبعض من الندوات الرمضانية. بالاضافة الى أصبوحتي السبت والأربعاء الثقافيّتين في مبنى الإتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين بجوار ساحة الأندلس...بالاضافة الى الندوة الفتيّـة التي التأمت هذا العام في الكاظمية وتنعقد عصر الجمعة الأولى من كل شهر ومؤسسها الأستاذ رؤوف الصفار. والاصبوحة الثقافية التي تنعقد ضحى كل خميس في جمعية الثقافة للجميع في الكرادة..كذلك ندوة آل الشهرستاني الأسبوعية التي تنعقد بموعدها المعتاد في الصحن الكاظمي..والندوات النصف شهرية التي تنعقد في نادي الصيد والعلوية...ولربما توجد هنالك ندوات اخرى في بغداد لا علم لي بها..وأقول انني متفائل وكلي ثقة بأن المجالس العريقة ستعود وتفتح أبوابها لتستقبل روّادها المتشوقون لعودة أمسياتهم.
وأخيراُ اليكم مطلع ورقبة القصيدة التي نظمتها بحق تلك المجالس حيث أحصيتها وأحصيت أبرز مرتاديها من الأعلام..وهي من شعرالعاميّة نظمت عام1997

مجالسنه قِــلاع...وْ لِلعِلِمْ سـور
الطرق لو ظَلـّـمت هيّ التِـشِعْ نور
-------------------------
التـداخلْ والنقاش الهادي مفتـوح
ضمِن لِحـْدودْ...نقدكْ كِلـّـه مَسموح
إذا عدّيت لَـَـحْمَـر.. تِفتح جْروح
مجالسنه سفيـنة نوح...وِ جْــسور
شباب التِـنـتِبه تِـظهر بعدْ حيـنْ
تِـثابر...والدفـو بْـحضن الدواوين ظفـرْ كِلمَنْ صُبَرْ لو يصبر سْـنين
الحَجَرْ من يِـنسِقِلْ تِجْـنيهْ بَلـّـور


الرحمـــ داود ــــاني
drahmani2004@yahoo.com


29‏/09‏/2008

اخبار من ميسان

افتتاح 20 مركزا لمحو الأمية في المناطق النائية في ميسان
ميسان/ مهند حميد الهاشمي
تزامنا مع بدء العام الدراسي الجديد افتتح رئيس مجلس أعيان محافظة ميسان عبد الكريم ماهود 20 مركزا لمحو الأمية في المناطق النائية التابعة للمحافظة.وقال ماهود "إن مراكز محو الأمية سوف تباشر عملها بالتزامن مع العام الدراسي الجديد لصعوبة تنقل المدرسين والمدرسات إلى المناطق النائية البعيدة عن مركز المدينة. واشار هذه المراكز تشمل 20 مركزاً، وكل مركز يضم صفين أحدهما للنساء والآخر للرجال، ويشترط في المشترك أن لا يقل عمر الدارس عن 14 عاماً ولا يزيد عن 40 عاماً. وهناك برنامج وضع بالتنسيق مع مديرية تربية محافظة ميسان من أجل استلام المناهج وطرق التدريس والتنسيق مع الكوادر التدريسية حول هذا المشروع.ووصف المناطق النائية في ميسان بالمنسية جراء ما تعانيه من نقص كبير في الخدمات الأساسية، وأضاف ان المناطق النائية أكثر تضرراً, واوضح اذا كان كان الرقي والتطور يصل إلى مركز المدينة فالمناطق النائية للأسف الشديد منذ زمن النظام الملكي وإلى يومنا هذا هي مناطق منسية، ونسيت أكثر مما كان في زمن النظام السابق. لهذا السبب نريد من خلال هذه البرامج أن نلفت نظر المسؤولين في الحكومة المركزية والمحلية إلى تطوير المجتمع وفق مؤهلات تساعده في مواكبة التطور والتقدم في العراق الجديد".يذكر ان مجلس أعيان ميسان قد نظم دورة لعدد من النساء في المناطق النائية لتأهيلهن كقابلات مأذونات لمساعدة النساء الحوامل في المناطق النائية البعيدة عن المراكز الصحية في المحافظة.------------------------------------------------
نائب محافظ ميسان يقوم بزيارة عدد من المسؤولين في بغداد لبحث اهم القضايا التي تعاني منها المحافظة
ميسان/مهند حميد الهاشمي
زار نائب محافظ ميسان عبد الحسين عبد الرضا عدد من المسؤولين في بغداد لبحث العديد من الامور والمشاكل التي تعاني منها المحافظة.وقال عبد الحسين تم الاتفاق مع محافظ ميسان لقيام بزيارة رسمية لبحث الكثير من الملفات التي تنفع المواطن وتحد من المعاناة التي تواجهه وانا كلفت بهذه الزيارة فكان لي لقاء مع الدكتور عادل عبد المهدي نائب رئيس الجمهورية وطرحت معه خلال الزيارة العديد من المشاكل التي يعاني منها ابناء المحافظة وتوصلنا الى حلول ووعدني ان يتابعها بنفسه ,وطلبت منه زيادة كمية الماء الى نهر دجلة لدفع البكتريا والجراثيم الراكدة للوقاية من مرض الكوليرا والامراض الاخرى , وكذلك التقيت بوزير البلديات لبحث موضوع محطات الماء ( RO ) التي نصبت عام 2004 ولم تشغل الى
اليوم وذلك لانها من المقرر ان تحال الى متعهد لكن بسبب ارتفاع اسعارها لم يقدم عليها أي متعهد فتمت الموافقة من قبل معالي الوزير على تشغيلها من قبل مديرية الماء في العمارة وأوعز بتعيين مشغلين ليقومو بتشغيل هذه المحطات التي تبلغ اثني عشر محطة موزعة على مختلف مناطق المحافظة كما شكوت له قلة الآليات في مديرية بلديات ميسان ووعد بتجهيزها في الايام القادمة لسد النقص الحاصل, وايضا وطرحت عليه تجهيز الوحدلات الادارية بالسيارات فكانت هناك وعود تبشر بالخير لحل هذه المشاكل. واضاف التقيت وكيل وزير البيئة وبحث معه الكثير من المواضيع التي تتعلق بالبيئة وكان المحور الرئيس خلال اللقاء هو التلوث البيئي الحاصل في ميسان وكان متفهم ومتحمس للمساعدة . واختتم نائب محافظ ميسان زيارته الى بغداد وهو يحمل معه نتائج متميزة وحل لعدد كبير من المشاكل التي كانت تعيق عمل المحافظة.
----------------------------------------------------------
شركة نفط ميسان تضع خطة لحفر 50 بئرا نفطيا
ميسان/ مهند حميد الهاشمي
اعلن مدير عام شركة نفط ميسان علي معارج البهادلي أن هناك خطة لحفر 50 بئرا نفطيا جديداً في المحافظة، وأن بعض هذه الآبار سيوكل إلى إحدى الشركات الأجنبية المتخصصة في هذا المجال.وأوضح البهادلي بمناسبة تسنمه مهام منصبه الجديد مديرا عاما لشركة نفط ميسان,مؤخرا صدر قرار من مجلس الوزراء بتحويل هيئة حقول نفط ميسان إلى شركة نفط عامة تسمى بشركة نفط ميسان.واضاف لدينا خطة لحفر 50 بئرا في المحافظة من خلال مقاول خارجي ولدينا مداولات مع إحدى الشركات الأجنبية لحفر 20 بئرا نفطياً من الـ 50 بئر وبلغنا أشواطا متقدمةفي هذا الموضوع.وفي السياق ذاته أشار البهادلي إلى المباشرة ببناء محطة جديدة لعزل الغاز وأخرى لمعالجة النفط الرطب, وقال نحن ماضون أيضا ببناء محطة لعزل الغاز جديدة تسمى محطة عزل حقل نور النفطي والتي من خلالها نربط بئرين وهذا يقود إلى زيادة الطاقة الإنتاجية بحدود من 6000 إلى 7000 برميل في اليوم و لدينا خطة تم البدء بها لإنشاء محطة تسمى محطة معالجة النفط الرطب في حقل العمارة لمعالجة الآبار النفطية المتوقفة عن العمل في الوقت الحاضر ومنها حقل العمارة وحقل الحلفاية , وأن هناك برنامج لزيادة الطاقة الإنتاجية بالتعاون مع شركة الحفر العراقية، وإضافة إلى ذلك في عام 2009 لدينا برنامج عمل متواصل ومتكامل مع شركة الحفر العراقية باعتبارها شركة متخصصة في عملية حفر الآبار , لعمل عدد من الأبراج تصل إلى ستة أبراج في محافظة ميسان هذه في مجملها تسهم بزيادة الطاقة الإنتاجية.
يذكر أن الطاقة الإنتاجية لشركة نفط ميسان في الوقت الحاضر تتراوح بين 100 إلى 110 ألف برميل في اليوم وتسعى الكوادر الفنية في الشركة إلى زيادة هذه الطاقة بحسب المسؤولين فيها
.-------------------------------------------------------
على رغم قلة الإمكانيات مدرسة ميسان الكروية تستعد لبناء قاعدة شبابية رياضية
ميسان/ مهند حميد الهاشمي
قال مدير مدرسة ميسان الكروية لؤي جمعة حبيب أن المدرسة تأسست في مطلع شهر اذار عام 2008, وراودتني فكرة التاسيس من خلال مشاهدة احدى التقارير التلفزيونية الرياضية فقمت بتاسيسها للوصول الى الركب الرياضي المتسارع اسوة بالمحافظات الاخرى, وعلى اقل تقدير يجب ان نحصل على التطور الحاصل في كردستان وليس على مستوى الدول العربية.واضاف ان الفئات المشمولة في المدرسة من ست سنوات ولغاية ثمانية عشر سنة. واوضح قمت بتشكيل ثلاث فرق شباب وثلاث فرق ناشئين وثلاث فرق اشبال بحيث لااستطيع ان اوسس اكثر لان الامكانيات بسيطة جدا ولان الساحة الرياضية صغيرة ونحن بدورنا نبدا بتعليم اللاعب الفنون الرياضية لان الجنوب محروم من كل شي ونتمنى ان تمد يد العون لنا وتقدم لنا كل ما نحتاجه لتطوير عملنا الذي يصب في خدمة الحركة الرياضية في محافظة ميسان.

25‏/09‏/2008

تأسيس منتدى مظفر النواب للشعر الحديث

في ميسان
تأسيس منتدى مظفر النواب للشعر الحديث
ميسان – خاص
لأول مرة في العراق وبعد غياب طويل للقصيدة الحديثة اسس مجموعة من نقاد وشعراء ميسان الملتزمين منتدى مظفر النواب لشعر الحديث .
وأكد الناقد عدي المختار رئيس الهيئة التحضيرية " بعد كل هذا الضجيج والفوضى والردة الكلاسيكية في القصيدة الشعبية قررنا تأسيس منتدى يكمل مشوار الرائد الكبير مظفر النواب في تمرده على كلاسيكية ونمطية القصيدة الشعبية لنعيد للشعر الشعبي وعيه بعدما فقده بسبب ما يطرح من ابتذال شعري متعمد لتسفيه الذائقة".
وأضاف المختار" الهيئة التحضيرية تضم في عضويتها الشاعر الكبير كريم القصاب والشاعر المبدع عادل رحيم الدراجي والشاعر المبدع محمد العكيلي فضلا عن أسماء شعرية جديدة تكتب شعرا حديثا بعيدا عن فوضى وهرج المنصات ".
وأشار المختار" سنختار نحن الجمهور الذي سيسمع قصائد الشعراء وسنكون شركاء مع النخب والمثقفين في ميسان للارتقاء بالقصيدة وإعادة الهيبة لها وللذائقة وستتخلل الجلسات جلسات نقدية لنقاد كبار سيتم توجيه الدعوة لهم لمناقشة سبل تطوير الشعر بإبداع تصاعدي ".
وأوضح المختار " نحن بحاجة إلى دعم هذا المشروع من قبل أساتذة الشعر والنقد وكلنا امل بأن يكون للزملاء المبدعين (ريسان الخزعلي وكاظم غيلان وعبد البطاط وحمزة ألحلفي وعلي الربيعي ) حضور فاعل في نقد وتوجيه مسار هذا المشروع ".
وتابع المختار" سنعمل بكل ما أوتينا من قوة بعد أن نعلن عن وجودنا وعن أماسينا سنقوم بتوجيه ثلاث وفود الأولى ستعمل على شرح مشروعنا لوزارة الثقافة وتطلب دعمها له والأخرى تتوجه إلى سوريا للقاء الرائد الكبير مظفر النواب وشرح أهدافنا من هذا المشروع لينال مباركته وفد أخر يتوجه إلى المنظمات الثقافية والمؤسسات الإعلامية كصحيفة الصباح وغيرها لتوضيح أهداف المنتدى وكسب تأييدها ومن ثم سنجمع شتات الأقلام النظيفة التي تكتب القصيدة الخالية من الابتذال والتسفيه والإسفاف والسطحية وإقامة مهرجان قطري لهم سنسميه مهرجان النواب لشعر الحديث ".

24‏/09‏/2008

اخبار من ميسان

في ميسان
الاتحاد العام للادباء الشعبيين يقيم أمسية شعرية بمناسبة ولادة الإمام الحسن ( ع )

ميسان- عدي المختار
برعاية اللواء قوات خاصة الركن سعد علي عاتي الحربية مدير شرطة ميسان أقام الاتحاد العام للادباء الشعبيين في ميسان أمسية شعرية بمناسبة ولادة الإمام الحسن ( ع ) على حدائق كازينو كل العراق حضرها عدد كبير من الضباط ومدراء الشعب والأقسام في مديرية الشرطة وجمع غفير من أهالي المحافظة".
واكد الشاعر سعد محمد الحسن رئيس الاتحاد " اقام اتحادنا امسية بمناسبة ولادة الامام الحسن برعاية السيد قائد شرطة ميسان وألقى الشعراء المشاركين في الأمسية قصائد شعرية تضمنت كلمات مدح ورثاء في شخـــص الإمام الحسن ( ع ) والـ بيت الرسول ( ص ) بالإضافة الى قصائد شعرية تغنت في حب الوطن والشعب ".
وضاف الحسن " كما القيت قصائد أثنى بها شعراء الأمسية أداء الأجهزة الأمنية العراقية لما تلعبه دور كبير في استتباب الأمن في المدينة حيث شارك في الأمسية عدد من شعراء المحافـــظة مثل الشاعر سعد محمد الحسن والشاعر فرحان ألساعدي والشاعر عبد الأمير زبين والشاعر حيدر مرهون ومحمد أبو العز وشعــراء آخرون .
من جانبة اكد اللواء سعد علي الحربية قائد الشرطة " اننا ماضون في مواصلة دعم الحركة الثقافية في المحافظة والاهتمام بالمبدعين والمثقفين فيها".
واضاف الحربية "ان هذه المبـــــادرة هي من اجل مد جسور المحبة والتعاون بين الأجهزة الأمنية والمثقفين في المدينة خصوصا ً في المناسبات الدينية والوطنية واليــــوم هو يــــوم كبير بالنسبة للدين الإسلامي الحنيف ألا وهو ولادة الإمام الحسن ( ع ) أول أحفاد الرسول ( ص ) ".
واشار الحربية "الى ضرورة تعاون المثقفيـــــن مع رجال الشرطة وتكوين أواصر ثقة ومحبة مابين الطرفين سوف يوصل ميساننا الحبيبة الى وضع امني جيد ومستقــــــر ينعم به أهلنا" .
وتابع سعد محمد الحسن" وفي ختام الأمسية كرم قائد الشرطة الشعراء المشاركين على ما قدموا من كلمات طيبة وصادقة نالت استحســــان الآخرين".

في ميسان نادي السينما
يعرض فلم (11/9/ فهرنايت).
ميسان – عدي المختار
عرض نادي السينما التابع لمركز الامام الصادق الثقافي في ميسان الفلم التسجيلي (11/9/ فهرنايت) الحائز على جائز مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام .
واكد صلاح النوري مدير النادي "عرض نادي السينما التابع لمركز الامام الصداق الثقافي الفلم التسجيلي (11/9/ فهرنايت) الحائزعلى جائز مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام في مؤسسة الهدى وبحضور جمهور غفير من ابناء ميسان ".
واضاف النوري" لقد قدم النادي الكثير من الاعمال السينمائية العالمية والعربية بغية تطوير الذائقة السينمائية والوقوف على اخر تطورات السينما الفكرية والتكنولوجية منها الام السيد المسيح والاقزام السعيدة وسرينا والفلمان الميسانيان احلام احلام وحكاية بطل والكثير من الافلام ".
واشار النوري" نعم هناك اهداف نوايا غير حسنة في مضامين الافلام ومنها مايسيء للعراق او ينتقد التغيير الا اننا لابد ان نعرف الاخر بماذا يفكر كي نكون مهيئين تماما حينما نقدم على صناعة سينمائية عراقية في محاورت الاخر سينمائيا".
واوضح النوري " ان نادي السينما ماض في اهدافة وهو تنشيط الثقافة السينمائية والنهوض بالطاقات السينمائية في المدينة كي نواكب التطور السينمائي الحاصل عراقية وعربية وعالميا ".
فيما انتقد الحاضرون مضامين واهداف الفلم واعتبروا اسأة وانتقام من التغيير السياسي الجديد .
جمال الموسوي احد المشاهدين قال " ان الفلم يسيء الى العراقيين ويصور ان نظام صدام حسين وعهده افضل من الان من خلال مشاهد الفلم الاولى التي تصور الامان والاستقرار في عهد النظام السابق والذي انهار باحتلال العراق ".
واضاف الموسوي " ان الفلم له اهداف سامة وكان من الاجدر عدم عرضه لانه يضع صدام حسين ونضامة بموضع الضحية وان احتلال العراق هو معضلة العراق دون الاشارة لمآسي النظام السابق وماخلفه في المجتمع العراقي ".
فعاليات ثقافية وفنية في ميسان
احياءا لذكرى وفاة الأمام علي (ع)
ميسان – عدي المختار
شهدت حدائق وقاعات محافظة ميسان فعاليات ثقافية وفنية نضمتها مؤسسات ثقافية وفنية ومهنية احياءا لذكرى وفاة الامام علي (ع) .
واكد الفنان جميل جبار التميمي نقيب الفنانين العراقيين في ميسان " اقامت الجمعية الثقافية المستقلة في ميسان وفناني ومثقفي وصحفي ميسان بالتعاون مع حركة حزب الله في ميسان حفلا تأبينيا لاستذكار وفاة الامام علي (ع) قدمت فيها نقابتنا عرضا مسرحية حمل عنوان (فزت ورب الكعبة) اعداد واخراج جميل جبار التميمي وتمثيل نخبة من ممثلي الفرقة المسرحية المركزية لنقابة الفنانين في ميسان ".
واضاف التميمي " كان الحضور كبير جدا والتفاعل مع ماقدمنا من عرض مسرحي جسد واقعة طبرة الامام علي(ع) وشارك في الحفل شعراء الشعب فضلا عن كلمات لسادة اجلاء عن الواقعة اختتمت بقرأة الردات الحسينية لرواديد المنبر الحسيني في ميسان ".
فيما شهدت حدائق كازينوا كل العراق في ميسان مهرجانا شعريا اقامة اتحاد الشعراء وكتاب الادب الشعبي في ميسان .
واكد الشاعر محمد فليح العقابي رئيس الاتحاد " اقمنا مهرجانا شعريا تخليدا لذكرى وفاة الامام علي(ع) وشارك فيه عدد كبير من الشعراء الشعبيين الشباب في ميسان ".
واشار العقابي " شارك في المهرجان الشعراء غزوان فيصل وغزوان الغالبي وسلام الدراجي واخرون ".

23‏/09‏/2008

الرسام عباس العلاق يتحدث عن فن يثقل الكائن بالخيال الكولاج طريقتي لزيادة التأثير في المتلقي


الرسام عباس العلاق يتحدث عن فن يثقل الكائن بالخيال الكولاج طريقتي لزيادة التأثير في المتلقي

حوار: غسان حسن محمد


لعل الفن التشكيلي من الفنون الرئيسة التي جسدت العوالم الانسانية، عبر بلورة الافكار وتجسيدها بريشة رسام او ازميل نحات او عدسة تصوير.فمن وظائف الفن كما في بقية الفنون الاخري، توفير المتعة مصحوبة بالفائدة.. والعمل علي اعمال الدهشة في الذات الإنسانية.. ويعتمد رقي العمل الفني علي موهبة ومهارة وذكاء الفنان في استلهام وتجسيد الموضوعات الموحية ذات الأثر الايجابي لدي المتلقي،كل هذا قادنا الي لقاء ومحاورة الفنان التشكيلي عباس العلاق فكانت الاسئلة:û ما الذي قادك الي الفن التشكيلي؟ وماهي مصادر تكوين الرؤي الفنية لديك؟- الفنون بشكل عام ومنها الفن التشكيلي قدر يأخذ الانسان عنوة الي منطقة مكتظة بعوالم استطيقية تحول هذا الانسان الي كائن مثقل بالخيال.. بالنسبة لي كانت البداية منذ الطفولة وتحديداً المرحلة الابتدائية حيث قرأت هذا في عيون معلمة درس الفنية حيث كانت تعتبرني مميزاً عن اقراني وبتشجيع من هذه المعلمة وادارة المدرسة، بدأت اشعر بحافز كبير جعلني ارسم وارسم وارسم واستمر الحال مروراً بالدراسة المتوسطة والاعدادية، فقد بدأت مداركي تتسع وتتضح لي مفاهيم جديدة في عالم الرسم.لم اتأثر بأحد من الفنانين حيث قضيت معظم تجربتي منزوياً، رسمت علي القماش حيث كانت اعمالي الاولي خجولة وتفتقر للادوات التشكيلية ان صح التعبير.. الي ان تعرفت بصديق حثني علي الذهاب الي بغداد وتحديداً منطقة الكرادة حيث تجارة الاعمال الفنية، فسافرت مع احدي لوحاتي وانا خائف من الفشل ولكن المفاجأة التي حصلت: ان اللوحة بيعت بسعر لم اتخيله ابداً وبدأ الطلب يزداد لاقتناء لوحاتي، واعتبر تجربتي في سوق الكرادة الخطوة الاولي لي علي طريق النجاح.عندما نتحدث عن مصادر تكوين الرؤي الفنية لدي الفنان فيجب استعراض عدة عوامل منها الارث الحضاري والبيئة او المجتمع وثقافة الفنان الشخصية.. بالنسبة لي انا لم احقق حتي هذه اللحظة الخاصية التي اشتغل عليها حيث انني لا ازال في طور تكوين العمل الفني.. قدمت العديد من الاعمال وقد لاقت صدي واسعاً واستحساناً من قبل الفنانين والمتذوقين ولكن لا ازال ابحث عن شيء لا اعرفه فالفنان في مجتمعنا واقع بين مطرقة الخيال وسندان الواقع حيث تراه متمرداً مجنوناً احياناً ولا معقولاً في احدي لوحاته احياناً اخري، ولكنه ينصدم برتابة حس المتلقي تارةً، والافتقار للذوق الفني تارة اخري من قبل المتلقي، فالمتلقي اصبح اداة قياس العمل الفني وللاسف فبدلاً من جرِّ المتلقي الي منطقة الذوق العالي يضطر الفنان الي الانجرار الي منطقة المتلقي الخاوية، وهذه مشكلة يجب علي الفنانين وخاصة الشباب الالتفات اليها، وهذا ماجعل الحركة التشكيلية العراقية مغلقة، فالتجربة التشكيلية العراقية مازالت تراوح في مكانها في حين ان التجارب العالمية وصلت الي مستويات متقدمة.û هل اقمت معارض فنية؟ وما الذي يعوق عملك؟بالنسبة للمعارض، شاركت في العديد منها واول معرض شاركت فيه كان في بغداد وقد فازت لوحتي بالمرتبة الثانية علي مستوي القطر اضافة الي مشاركات في معارض جمعية التشكيلين في ميسان، وعلي صعيد المعارض الشخصية فأعتقد ان الوقت مبكر علي ذلك.المعوقات التي تعيق عملي كثيرة يقف علي رأسها تكاليف انجاز العمل الفني وكذلك عدم الاهتمام بالفن التشكيلي من قبل الجهات الحكومية واقصد هنا وزارة الثقافة.û لأي المدارس تنتمي؟ وهل تفرض موضوعة العمل آليات اشتغالك؟الانتماء الي مدرسة فنية دون سواها (كذبة) فالفنان التشكيلي لايستطيع الاشتغال بمدرسة فنية دون المرور بالاخريات وهذه المفارقة قد خلقت لنا ازمة رؤية فهناك فنانين يدّعون انتمائهم الي المدرسة الحديثة (التجريد) وهم لايتجرأون علي رسم (ذبابة)، يجب علي الفنان ان يعي ماهو الرسم اولاً فالتخطيط ومن ثم اللون هو الذي الذي يأخذ بيدك الي العوالم الاخري.. بالنسبة لي انا لا ازال ضمن حدود المدرسة الواقعية لأنها الام.. ولدي محاولات خجولة لبعض اللوحات الرمزية والتعبيرية لم أشأ الولوج لعالمها حتي اكتمال ادواتي.. اما موضوعة العمل فالفنان هو الذي يحدد يحدد آلية اشتغاله حسب وعيه وخبرته فالممارسة هي التي تتيح له عدة خيارات توصله لمرحلة الخلق والابداع والخروج من التقليدية.û لم تعد اللوحة تعمل وفق نظام البعدين التقليدي، بل استخدمت العديد من رؤي واليات الحداثة فيها، ومنها علي سبيل المثال الحفر في جسد اللوحة وادخال عناصر الفوتو تشكيل وغيرها من الاستحداثات، كيف تري هذه التحولات؟- اللوحة كائن وهذا الكائن يتغير حسب طبيعة المكان والزمان والتطور.. وهذا السؤال يعيدني الي موضوع المدارس الحديثة في الفن التشكيلي.. بالنسبة لاستخدام آليات جديدة في تكوين اللوحة وهو ما يسمي (الكولاج) هي طريقة لرفع قيمة التأثير عند المتلقي، وانا اعمل علي هذا الموضوع منذ سنة تقريباً، حيث قدمت عدة اعمال استخدمت فيها مواد مختلفة من لصق وتقطيع وحرق وكانت النتائج ناجحة حسب اراء اساتذتي الفنانين والمتلقين، فـ (يجب علي الفنان الخروج باللوحة الي فضاءات جديدة وادخال عنصر المفاجئة في تنفيذ العمل التشكيلي للوصول بالعمل الي مستويات عالية من الادراك الحسي والتفاعلي).û كيف تري الفن التشكيلي في العراق الان؟- اولاً اسمح لي بالحديث عن الحركة التشكيلية في ميسان لأنها جزء من التشكيل العراقي..في جميع مجالات الابداع هناك اجيال، وميسان من المدن التي انجبت كبار الفنانين والمبدعين في جميع الميادين ففي الفن التشكيلي هناك اسماء كبيرة يفتخر الميساني بهم ومنهم ( صبيح عبود واحمد امين وماهود احمد وعبد اللطيف ماضي واحمد البياتي وعبد الباقي رمضان...الخ) هؤلاء جيل لانستطيع تصفح الفن التشكيلي في المدينة دون المرور بهم.. وفي نفس السياق فأن هناك جيل مبدع من الشباب ينتظرون الفرصة لتفجير طاقاتهم وابداعاتهم فهم جيل مهم بأستطاعته تغيير خارطة الفن التشكيلي في ميسان، وكخطوة للم شمل هذه الطاقات الشابة قمت ومجموعة من الشباب بتأسيس رابطة التشكيليين الشباب وهي بخطواتها الاولي اقامت خمسة معارض تشكيلية لحد الان ومن هنا ادعو جميع الفنانين التشكيليين الشباب لوضع ايديهم بايدينا لتأسيس قاعدة متينة للفن التشكيلي الميساني الذي عاني من الخمول والتهميش طيلة السنوات الماضية.

10‏/09‏/2008

مبروك عدي المختار


يبارك موقع ميسان ماسة العراق الزميل المتالق (عدي المختار) بنيله الجائزة التقديرية للجنة التحكيم في مهرجان مسرح الشباب والطفل الذي نضمته وزارة الشباب والرياضة والذي اختتمت أعمالة مؤخرا في كربلاء عن مسرحية (قضية وطن) و اوبريت (عرس القصب).

وهذا شرف لميسان التي انجبت الفنانين والادباء والشعراء والعلماء مبروك لنا هذا الانجاز ومهما اجتمع ضلام العالم كله لما استطاع اخفاء بصيص شمعة والى امام زميلنا العزيز ودوما بالقمة ويحفظكم الله ذخرا للوطن وميسان .


موقع ميسان ماسة العراق

الكاتب والمخرج عدي المختار


الكاتب والمخرج عدي المختار
يحصد الجائزة التقديرية للجنة التحكيم في مهرجان كربلاء المسرحي .
ميسان – خاص


منح الكاتب والمخرج عدي المختار الجائزة التقديرية للجنة التحكيم في مهرجان مسرح الشباب والطفل الذي نضمته وزارة الشباب والرياضة واختتمت أعمالة مؤخرا في كربلاء عن مسرحية (قضية وطن) و اوبريت (عرس القصب).
وأكد المختار" لقد شاركت بعملين مسرحيين مثلت بهما مديرية شباب ورياضة ميسان وهما المسرحية الشعبية الهادفة (قضية وطن ) واوبريت (عرس القصب) وهي المشاركة الاولى لي في هذا المهرجان ".
وأضاف المختار " لم اذهب للفوز بلقب او بجائزة بل ذهبت كي لا يغيب المسرح الميساني من المشاركات القطرية وكذلك أردتهم أن يروا تجربتي التي أجريتها والتي تتلخص بكادر من الممثلين الذين قمت باختيارهم من ساحة عمال المسطر وهم شباب لا يقرؤون ولا يكتبون وكانت رسالتي هي على الدولة ان تهتم بكل الشرائح وباستطاعتنا ان نخلق مسرحا من شرائح بعيدة عن الفن لان الفن يصنع الحياة متى ما رأت هذه الشريحة أننا نمثل همومهم على خشبة المسرح ".
وأشار المختار" رغم ان المنافسة كانت كبيرة والعروض كانت بعضها كان رائعا والآخر لا يليق بالمسرح وقدسيته ألا أني فوجئت خلال حفل الختام بمنحي الجائزة التقديرية والتي أعلنها الدكتور الناقد محمد حسين حبيب عن جهودي في العملين وتنشيطي للمسرح الشبابي في ميسان حسب قوله ".
وأوضح المختار " إن هذه الجائزة وضعتني أمام مسؤولية كبيرة وسأجتاز محنتها بهمة أبناء مدينتي من فنانين ومثقفين وقفوا إلى جانبي على الدوام ".
ويذكر إن ميسان شاركت بعملين مسرحيين الاول مسرحية( قضية وطن) تأليف وإخراج عدي المختار والثاني اوبريت (عرس القصب) سيناريو وإخراج عدي المختار وشعر الشاعر محمد أبو العز والحان مؤيد العلي.

09‏/09‏/2008

النجف الأشرف عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2012

النجف الأشرف عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2012

علي سوداني


بلغت إستثمارات إعادة الإعمار في النجف الأشرف حوالي 40 مليار دولار مثلت أكثر من 50% من مجموع الاستثمار الاجنبي في العراق والذي قارب 74 مليار دولار. وقال رئيس هيئة الاستثمار العراقية الدكتور فضل الفضل "إن استقرار الوضع الأمني والتسهيلات الكبيرة التي قدمتها النجف للمستثمرين نجحت في استقطاب المستثمر العربي والأجنبي حيث تم تقديم الكثير من طلبات الاستثمار في مجالات عديدة".
وكانت النجف قد تم إختيارها عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2012 ، وأتخذت كافة الاستعدادات لهذه المناسبة فقد بدأ العمل في إنشاء 6 فنادق متطورة قريبة من الصحن الحيدري الشريف ينتهي العمل فيها في عام 2011 ، وسيقام في هذه الفنادق "مؤتمر العاصمة الثقافية" وكذلك بناء مجمعات تجارية وإنشاء أسطول بحري وبري خاص لتغطية هذا الحدث الكبير أما في مجال السياحة الترفيهية فان النجف تحتاج إلى مدن ألعاب وحدائق ومتنزهات وقد تم اخذ رأي المرجعية الدينية في إنشاء دور للسينما والمسرح ولم تبد أية معارضة منها " إذا كانت تحترم الثقافة الإسلامية ولا تتقاطع مع ثقافة المجتمع " . ويتوقع وصول عدد الزائرين الى 16 مليون زائر سنويا.

وكشف نجاح البلاغي المدير التنفيذي لشركة العقيلة الكويتية للتطوير التي تتولى مهمة ادارة وتشغيل مطار النجف الدولي إن "الشركة ستسير رحلات جوية اسبوعية من الكويت ودبي والبحرين الى مطار النجف الدولي اعتبارا من الـ 15 من شهر ايلول سبتمبر الجاري، بعد اكتمال الاجراءات والاستعدادات الخاصة باستقبال هذه الرحلات".

واضاف البلاغي أن "هيئة الطيران المدني العراقية ، زارت المطار نهاية الاسبوع الماضي ، واطلعت على منشآته ومهابط الطائرات ووافقت على توسيع نطاق عمله ليشمل استقبال الرحلات القادمة من الكويت ودبي والبحرين"، مشيرا الى ان رحلات اخرى ستسير الى مطار النجف في وقت قريب لم يحدده.

وشركة العقيلة للتطوير هي واحدة من مجموعة شركات كويتية، حصلت على عقود لتطوير البنية التحتية في محافظة النجف. (أهـ) .

أتذكر أحد العاملين في اليونيسكو أخبرني أن مهلكة آل تعوس الإرهابية كانت قد تقدمت للمنظمة العالمية اليونيسكو بطلب درج "الدرعية" (الرياض) كمركز للتراث الإنساني !؟.. ومازال القائمين على المهلكة المتخلفة ينتظرون الجواب رغم مضي عدد غير قليل من السنين ورغم توزيعهم رشاوى بالملايين .. و"الدرعية" سميت بهذا الإسم تيمنا بكذبة اليهود الذين أشاعوا بعد معركة أحد (3هـ) أنهم "استحوذوا" على "درع" الرسول صلى الله عليه وآله ..

وتفيدنا كتب الأثر أن شيخا من اليمن قبل الإسلام كان يوصي قومه أن يدفنوه في أرض في العراق تسمى "النجف" .. وكان يقول لهم أنه " سيأتي زمان يدفن في تلك الأرض رجل يشفع بقدر مضر وربيعة !"

وأجمل ما قرأت من زيارات المعصومين عليهم السلام المسماة زيارة أمين الله :


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا أَمِيْنَ الله فِيْ أَرْضِهِ وَحُجَّتَهُ عَلَى عِبَادِهِ السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا أَمِيْرَ الْمُؤْمِنِيْنَ أَشْهَدُ أَنَّكَ جَاهَدْتَ فِي الله حَقَّ جِهَادِهِ وَعَمِلْتَ بِكِتَابِهِ وَاتَّبَعْتَ سُنَنَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَآلِهِ حَتَّى دَعَاكَ الله إلَى جِوَارِهِ فَقَبَضَكَ إِلَيْهِ بِاخْتِيَارِهِ وَأَلْزَمَ أَعْدَاءَكَ الْحُجَّةَ مَعَ مَا لَكَ مِنَ الْحُجَجِ الْبَالِغَةِ عَلَى جَمِيْعِ خَلْقِهِ اللّهُمَّ فَاجْعَلْ نَفْسِيْ مُطْمَئِنَّةً بِقَدَرِكَ رَاضِيَةً بِقَضَائِكَ مُوْلَعَةً بِذِكْرِكَ وَدُعَائِكَ مُحِبَّةً لِصِفْوَةِ أَوْلِيَائِكَ مَحْبُوْبَةً فِيْ أَرْضِكَ وَسَمَائِكَ صَابِرَةً عِنْدَ نُزُوْلِ بَلاَئِكَ شَاكِرَةً لِفَوَاضِلِ نَعْمَائِكَ ذَاكِرَةً لِسَوَابِغِ آلاَئِكَ مُشْتَاقَةً إِلَى فَرْحَةِ لِقَائِكَ مُتَزَوِّدَةً التَّقْوَى لِيَوْمِ جَزَائِكَ مُسْتَنَّةً بِسُنَنِ أَوْلِيَائِكَ مُفَارِقَةً لأَخْلاَقِ أَعْدَائِكَ مَشْغُولَةً عَنِ الدُّنْيَا بِحَمْدِكَ وَثَنَائِكَ.

ثم تتوجّه إلى الله تبارك وتعالى وتقول:

اللَّهُمَّ إِنَّ قُلُوْبَ الْمُخْبِتِيْنَ إِلَيْكَ وَالِهَةٌ وَسُبُلَ الرَّاغِبِيْنَ إِلَيْكَ شَارِعَةٌ وَأَعْلاَمَ الْقَاصِدِيْنَ إِلَيْكَ وَاضِحَةٌ وَأَفْئِدَةَ الْعَارِفِيْنَ مِنْكَ فَازِعَةٌ وَأَصْوَاتَ الدَّاعِيْنَ إِلَيْكَ صَاعِدَةٌ وَأَبْوَابَ الإِجَابَةِ لَهُمْ مُفَتَّحَةٌ وَدَعْوَةَ مَنْ نَاجَاكَ مُسْتَجَابَةٌ وَتَوْبَةَ مَنْ أَنَابَ إِلَيْكَ مَقْبُوْلَةٌ وَعَبْرَةَ مَنْ بَكَى مِنْ خَوْفِكَ مَرْحُوْمَةٌ وَالإِغَاثَةَ لِمَنِ اسْتَغَاثَ بِكَ مَوْجُوْدَةٌ وَالإِعَانَةَ لِمَنِ اسْتَعَانَ بِكَ مَبْذُوْلَةٌ وَعِدَاتِكَ لِعِبَادِكَ مُنْجَزَةٌ وَزَلَلَ مَنِ اسْتَقَالَكَ مُقَالَةٌ وَأَعْمَالَ الْعَامِلِينَ لَدَيْكَ مَحْفُوْظَةٌ وَأَرْزَاقَكَ إلى الْخَلاَئِقِ مِنْ لَدُنْكَ نَازِلَةٌ وَعَوَائِدَ الْمَزِيْدِ إِلَيْهِمْ وَاصِلَةٌ وَذُنُوْبَ الْمُسْتَغْفِرِينَ مَغْفُوْرَةٌ وَحَوَائِجَ خَلْقِكَ عِنْدَكَ مَقْضِيَّةٌ وَجَوَائِزَ السَّائِلِينَ عِنْدَكَ مُوَفَّرَةٌ وَعَوَائِدَ الْمَزِيدِ مُتَوَاتِرَةٌ وَمَوَائِدَ الْمُسْتَطْعِمِينَ مُعَدَّةٌ وَمَنَاهِلَ الظِّمَاءِ مُتْرَعَةٌ اللَّهُمَّ فَاسْتَجِبْ دُعَائِيْ وَاقْبَلْ ثَنَائِيْ وَاجْمَعْ بَيْنِيْ وَبَيْنَ أَوْلِيَائِيْ بِحَقِّ مُحَمَّدٍ وَعَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ إِنَّكَ وَلِيُّ نَعْمَائِيْ وَمُنْتَهَى مُنَايَ وَغَايَةُ رَجَائِيْ فِي مُنْقَلَبِيْ وَمَثْوَايَ.

28‏/08‏/2008

هزة ارضية في ميسان والبصرة/ اصوات العراق


قال مصدر في قسم الرصد الزلازلي في البصرة إن هزة أرضية حدثت بعد الواحدة من فجر، الخميس، في محافظتي البصرة وميسان بلغت شدتها خمس درجات وثلاثة أعشار الدرجة على مقياس رختر، مشيرا إلى أن الهزة التي اعقبتها هزات ارتدادية لم تخلف أي خسائر أو أضرار.
وأوضح المصدرالذي طلب الكشف عن اسمه للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) "حدثت في الساعة الواحدة وخمس عشرة دقيقة هزة أرضية في محافظتي البصرة وميسان بلغت شدتها خمس درجات وثلاثة أعشار الدرجة على مقياس رختر الذي يكون أقصاه تسع درجات".وأضاف "كان مركز الزلزال شمال شرق مدينة العمارة حدثت بعدها هزات ارتدادية في محافظتي البصرة ".وأشار إلى أن الهزة والهزات الارتدادية لم تخلف أي خسائر أو إضرار لأن المدينتين لا تقعا في مركز الزلزال.وسجلت آخر هزة ارضية قيل نحو سنتين في محافظة ذي قار وجنوب البصرة كما أن مثل هذه الظواهر لم تلق اهتماما من قبل النظام السابق ويجري المزيد من التكتم في الإعلان عليها حسب المصدر.

هزة ارضية في ميسان

حدثت هزة ارضيه خفيفة صباح اليوم الخميس بحدود الساعة الواحدة وعشر دقائق استمرت عشر ثوان اصابت الذعر والهلع لاهالي العمارة وقد جابت سيارات الشرطة شوارع مدينة العمارة محذرة باحتمال حدوث هزة اخرى داعية المواطنيين بالخروج من دورهم ولبى اكثر الاهالي النداء ولم يتسنى لنا لحد الان معرفة درجة الهزة على مقياس رختر

رمضان كريم


يتقدم موقع ميسان ماسة العراق باحر التهاني والتبريكات بمناسبة حلول الشهر الكريم اعاده الله على امة الاسلام بالخير والبركة وعلى العراقيين باليمن والامان


ادارة موقع ميسان ماسة العراق

شارع في الذاكرة


شارع في الذاكرة
مَـلـَـكي - جمهوري .......... معارف - تربية
خلال أربعينيات وخمسينيات القرن السابق كان هنالك في العمارة معلـّـماً من أخوننا المسيحيين الأفاضل يدعى ( سعيد مَلَـَـكي ) متزوج من معلمة فاضلة تدعى ( الست فكتوريا ) ولهم ابنة وحيدة اسمها ( ناديه ) وكانوا من بين سكنة شارع المعارف وكنت أعرفهم جيداً فهم من روّاد دار السينما التي شيدها والدي المرحوم الحاج عبدالرحيم الرحماني عام 1951 و من زبائن مكتبتـنا ( العصرية ) ....عائلة ملكي الكريمة هذه نقلت سكنها من العمارة الى بغداد عام 1959 بعد ان التحقت ابنتهم للدراسة في كلية البنات الملغاة - كلية الملكة عاليه سابقاًً – جامعة بغداد.
وعندما تم تغيير النظام الملكي الى جمهوري تبدلت كافة الأسماء المكنـّـاة بالملكيّــة ( فالحرس الملــــكي أصبح الحرس الجمهوري والمستشفى الملكي أصبح المستشفى الجمهوري..الخ)..وإذا بأحد العماريين الظرفاء (وما أكثرهم) يقترح على الأستاذ سعيد ملـكي قائلاً له :- بس انت يا أستاذ أبو ناديه بقيت ملـكـي ! .. فـلماذا لا تغيّر اسمك الى ( سعـيـد جمهوري؟ ) . فأجابه الأستاذ سعيـــد :- إي قابل آني مستوصف ملكي لو قوة جويّه ملكيه.. لو سلام ملكي هذا هو اسم عائلتي...تلك المحادثة كانت برمتها ملاطفة بين ذلك العماري الظريف الساخر والأستاذ الفاضل سعيد ملكي..وقد جعلتُ منها باباً أدخل من خلاله الى موضوعنا الأساس وهو الحديث عن أشهر شارع في مدينة العمارة( شارع المعارف -التربية حاليّاً ).
لــم اعثر على مصدر موثوق أو غير موثوق يؤكد ان مديرية المعارف ( وعلى مَرّ العقود ) كانت تقع ضمن مسار هذا الشارع لكي يسمّى باسمها كذلك لم أعثر على تاريخ تسميته بشارع المعارف فقد كان يعرف في العهد العثماني بشارع( التـكيه) والغالب( كما أعتقد) ان هذا الاسم اطلق عليه في أواخر عشرينيات القرن المنصرم ..وقد بقي هذا الشارع على مدار العقود أرضاً خصْـبة لغرس المعرفة والثقافة فقد احتوى المكتبات والمدارس وصالونات الحلاقة والدكاكين التي كانت ولا تزال ملتقاً للمثقفين وأهل المعرفة وقد شيّدت عليه اول مكتبة أنشأها عبدالرحيم الرحماني عام 1920(بـِـلا إسم) ثم حوّلها الى موقع آخر وبنفس الشارع سمّيت بالكتبة العربية مشاركة مع السيد عبدالمطلب الهاشمي عام 1928 وفي سنة 1929 سميّت بالمكتبة العصرية لصاحبها عبدالرحيم فقط . وتشغل موقعها حالياً مكتبة المعارف ( لصاحبها حسام محمد الرحماني قبل ترشيقها بسبب توسيع الشارع) .. ثم نقلها عام 1950 الى موقعها الحالي في تقاطع شارع المعارف ( التربية ) مع السوق الكبير ومالكها الحالي هو الحاج حيدر حسين داود ( ربـيـبها البار). ثم افتتح الشيخ مرزه الأنصاري (في الأربعينيات) مكتبة النجاح وقبالتها افتـُـتِـح مخزن الأخوين شاكر وابراهيم الهاشمي الذي تطور الى مكتبة أيضاً في النصف الثاني من الخمسينيات بعد انتقاله الى موقعه الحالي ( مقهى مِنشد سابقاً ) وحلت محله بعد تغيير النظام الملكي عام1958مكتبة اتحاد الشعب( مكتبة الحزب الشيوعي ). كما كان الشارع يحتضن كافة عيادات الأطباء والصيدليات ومكاتب المحامين والمطبعة الرحمانية التي انشأها عبد الرحيم أيضاً سنة1941( في خان توينه) وألحقها بمكتـبته ( العصرية ) عام 1951...كما كانت تقع على ثلاثة أركان من تقاطعه مع شارع بغداد العريق 1- صيدلية هنري لوقا التي شغلت موقعها مكتبة الأهالي ( مكتبة الحزب الوطني الديمقراطي ) . 2- دائرة البريد 3- مقر جمعية الطليعة للتمثيل ... كما كان في الشارع ستة مدارس عريقة هي 1- مدرسة الإمام الصادق الابتدائية للبنين 2- مدرسة فيصل الثاني للبنين 3- المتوسطة المركزية للبنين 4- ثانوية العمارة للبنات التي شيدت عام 1935 كمتوسطة للبنات. 5- وقبالتها كانت تقع ابتدائية الفيحاء للبنات ومسرحها العتيد أول مسارح المدينة ( المشيّد مع المدرسة في ثلاثينيات القرن الماضي ). 6- وأخيراً وفي آخر الشارع وقبيل تقاطعه مع شارع دجله تلتقيك مدرسة النهضة الابتدائية للبنات التي كان الدوام فيها ( صباحي – مسائي ! ) بالاضافة الى تواجد باعة الصحف والمجلات المتجولين بين ظهرانيه.
ان كل ما جاء أعلاه جعل من شارع المعارف بلـّـورة مشعّة للمعرفة والثقافة ومنتداً رحباً للمثقفين وطلاب الحَرف والقلم والقرطاس..ولعَمري أنه قد استحق ذلك الاسم كما يستحق إعادته إليه كإسمٍ على خـيـــر مسمّى ... شـــــارع المعــــارف .
نعــود الى بيت القصيد في حديثنا هذا..ألا وهو الجدوى من تبديل اسمه المعبـِّـر عن جوهره الى تسميته الحالية ( شارع التربية) تناغماً مع تبديل اسم الوزارة ومديرياتها من (المعارف الى التربية) بعد عام 1963.. وكأن الأيام قد عادت لنستعيد حكاية الأستاذ سعيد ملكي ولكن مع استاذ جليل آخر هوالأســـتاذ ( أحمد الناصر) ذلك الموظف الأريحي المخضرم القدير الذي قضى حياته الوظيفية كلها في مديرية معارف لواء العمارة الى أن تكـنّى بها واصبح يدعى من قبل جميع العماريين آنــــــذاك بـ ( أحمد معارف )..ان الخوض في حكاية الأستاذ أحمد معارف لا تحتاج الى اسهاب فهي مشابهة لحكاية الأستاذ سعيد ملكي حيث بقي اسمه كما هو (احمد معارف) ولم يتغير ولم يناديه أيّ من ابناء العمارة يوماً ما بـِ ( أحمد تربيه) ولم يصدر بحق تغيير اسمه أي ( مُـرْ.. سوم جمهوري) أو قرار من أحد مجالس قيادة (الثــُـورْ..آتْ) أو مجالس ( البَـله..ديّـات ) السابقات.
والآن ومن أجل إعادة الفروع الى الأصول أناشد السيد محافظ العمارة ومجلس المحافظة وأهاليها الكرام جميعاً ان يعيدوا النـظر في تسيمة هذا الشارع التراثي الرشيق ويعيدوا إليه اسمه العـتـيد ( شارع المعارف ) والغاء تسميته بشارع التربيه . فأهالي مدينتي الأفاضل ليسوا بحاجة الى تربية بقدر احتياجهم الى المعرفة فلا تربية بدون معرفة .. وليس هنالك من شخص او مجموعة او شعب او أمة وصلت الى تمام المعرفة ... فالمعرفة بحر ... لا بل محيط ليس له نهاية منظورة.. وكلي ثقة من ان اصحاب القرار من أبناء بلدتي يدركون جديّة هذا الـنــداء العاجـل
( وَ كـلـّـهُـمُ حيــــاة لِمَـن يُـنادي )
فهُـم أحرص مني على إحياء تراث مدينتنا الحبـيبة...


العمارة . . ﭬـيـنـيـسيا العراق .. وَ ماسـتــه


الرحمــ داود ــاني


drahmani2004@yahoo.com

25‏/08‏/2008

حسن عزيز النصيراوي في ذمة الخلود

ينعي موقع ميسان ماسة العراق وفاة الصحفي حسن عزيز مراسل صحيفة كل العراق في ميسان
انا لله وانا اليه راجعون

10‏/08‏/2008

ترشيح مدير صحة ميسان لجائزة (شوشتة الفرنسية)


بعد نجاح برنامج الزائر الصحي


ترشيح مدير صحة ميسان لجائزة (شوشتة الفرنسية)

ميسان/ مهند حميد الهاشمي


أعلن الناطق الإعلامي لدائرة صحة ميسان جمال العلوي عن ترشيح الدكتور زامل شياع مدير الصحة لجائزة شوشتة الفرنسية وذلك من خلال النجاحات والبرامج التي قدمها في مجال الرعاية الصحية..وأضاف ان جائزة شوشوتة الفرنسية هي جائزة تمنح للمبدعين في مجال الرعاية الصحية الأولية في بلادهم ,وهي تمنح من قبل الأكاديمية الفرنسية. واشار تم ترشيح الدكتور زامل على ضوء فكرة برنامج (الزائر الصحي) التي اثمرت وحققت نجاحات متميزة حيث انخفضت نسبة الوفيات لدى الاطفال في المحافظة بنسبة كبيرة جدا. وتابع بعد إطلاع السيد وزير الصحة ودراسة البرنامج تم تعميم البرنامج على كافة محافظات القطر وقد كلفت دائرة صحة ميسان بتدريب الكوادر الصحية والطبية في تلك المحافظات من خلال ثلاث مراكز تدريبية ، الأول في محافظة أربيل على المنطق الشمالية والثاني في محافظة كربلاء على مناطق الفرات الاوسط والثالث في ميسان على المناطق الجنوبية ، ويشرف على تلك المراكز مدربين من دائرة صحة ميسان . واوضح العلوي قد الزم السيد الوزير كافة المحافظات بوجوب العمل بهذا البرنامج من خلال المؤتمر الذي عقد في فندق الرشيد في يوم الثلاثاء 24/7/2008 الذي عقد بحضور كافة المدراء العاملين في مجال الصحة وبعض الوزراء ومسؤولين من البرلمان وبعض المنظمات الدولية .

08‏/08‏/2008

الإيمان كما رواها القرآن للكاتب ماجد حميد



صدور كتاب حديث بعنوان رحلة الإنسان مع
الإيمان كما رواها القرآن للكاتب ماجد حميد


ميسان/سامي الشواي

صدر حديثا كتاب بعنوان (رحلة الإنسان مع الإيمان كما رواها القرآن) من تأليف الكاتب ماجد حميد عبد ربة المرياني وهو الجزء الأول والكتاب عبارة عن رحلة الإنسان مع الإيمان منذ بداية الخلق إلى مجيء الرسول محمد خاتم الأنبياء والمرسلين وكما يقول المؤلف بان الكتب السماوية ابتليت بالتحريف نصا تارة وبالحذف أخرى يحرفون الكلم من مواضعه ولم يسلم من هذه المرامي الخبيثة إلا كتاب تعهد الله بحفظه (إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون) فلم يجد المبطلون غير الأحاديث ليطمسوا بها حقيقة ويظهروا كذبة لتلبي حاجات طواغيد عصرهم ومن هنا كانت بذرة الشقاق ولكي نقضي على هذا الشقاق لابد من العودة إلى القران بكل صدق الإيمان وهذا ما اطمح إلية والله من وراء القصد يتناول الكتاب عدة محاور الأول ما معنى إن ادم خليفة في الأرض والثاني كيف خلق ادم وما سر العداء الذي يكنه إبليس لأدم والثالث كيف تكاثرت الذرية من ادم والرابع ماهو المرض وماهو مصدره والبحث الأخير إن الدين عند الله الإسلام. يحتوي الكتاب على 100 صفحة وقد حاز على تكريم قيم من السيد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي علما بان الكاتب حاصل على شهادة ماجستير فلسفة قرآنية جامعة صنعاء طبع الكتاب في مكتب الياسر وسفينة النجاة للطباعة والاستنساخ في ميسان

06‏/08‏/2008

الشاعر جاسم محمد الشواي


من شعراء ميسان

الشاعر جاسم محمد الشواي

ميسان/خاص

يعتبر الشاعر جاسم محمد الشواي من الشعراء والكتاب المتميزين على مستوى العراق وميسان
ولد في قرية الدويمة قضاء الميمونة في محافظة ميسان من مواليد 1931 متزوج ولديه أربعة أولاد وبنتان حاليا يسكن في منطقة الإسكان في مدينة العمارة وهو شاعر وكاتب فصيح وشعبي وباحث فلكلوري تراثي عضو اتحاد الأدباء والكتاب العرب وعضو اتحاد الأدباء والكتاب العراقيين ورئيس جمعية الشعراء الشعبيين في الدورة السابقة له ثلاثة مؤلفات مطبوعة وصادره وهم أنماط تراثيه والغزل في الشعر الشعبي صدرت في عام 1987 من منشورات المكتبة العالمية ــ والمفردة الشعبية في الشعر في عام 2003 ــ وفي رحاب الشريف الرضي في عام 2003
إما الكتب المخطوطة وهما عشيرة أل ازيرج عشيرة حميرية ــ وديوان شعر فصيح بعنوان عيون عراقيه ــ وديوان شعر شعبي من ضواحي الريف ــ وكتاب المرأة والطفل في التراث والأدب الشعبي
بدا في كتابة ونظم الشعر الفصيح عام 1952 ونشرت في اغلب الصحف العراقية والعربية والإذاعات ومنها إذاعة لندن وإذاعة جمهورية العراق وصحف كويتية وشارك في اغلب المهرجانات الشعرية كمهرجان المربد ومهرجانات الشعر الشعبي خارج المحافظة لكونه رئيس جمعية الشعراء الشعبيين في السابق اغلب مقالاته نشرت في مجلة التراث الشعبي وفي صحف ميسا نية واغلب القصائد كانت فصيحة وشعبية ومن ابزر زملائه من الشعراء الرواد الشاعر عبد الكريم الندواني وحسين وهج وعبد الغفار الأنصاري وناصر سعد وغيرهم أما الشعراء الشعبيين وهم سعدون قاسم ألحلفي ونعمة مطر العلاف وفاضل غضبان وخنجر الشامي ومطشر عبد النبي ومحمد الزبيدي ودعير عجد حاليا رئيس عام عشائر أل ازيرج ومتقاعد وسابقا مدير حسابات بلدية العمارة

04‏/08‏/2008

مكاتب الانترنت نقمة ام نعمة في العمارة




مكاتب الانترنت نقمة ام نعمة في العمارة

زياد طارق جايد


انتشرت مكاتب الانترنت في ميسان كسائر محافظات العراق وبعد تغير نظام الطاغية فتحت عدة مكاتب للانترنت و تجهز الخدمة بالواير لس للمساكن والدوائر والمحلات والمكاتب التجارية توجهنا الى احد المكاتب(البصراوي) وسط مدينة العمارة والتقينا بصاحب المكتب عمار البصراوي قائلا بعد ثورة المعلومات التي دخل لها العراق مؤخرا واصبح العالم قرية صغيرة من خلال شاشة مستطيلة تخوض غمار المعلومات من خلالها وتتحكم من خلالها بواسطة الماوس وتستطيع ارسال المعلومات واستقبالها بثواني معدودة.الانترنت سهل كثير من الامور الان وبسط الحياة جدا وسخر هذه الحاسبة لتكون يدا لك في كل بقعة من بقاع الارض. ومن الامور التي يقوم فيها مكتبنا والمكاتب الاخرى في مدينة العمارة هو تسهيل عمل الرواد ومساعدتهم في اعمالهم كان تكون ارسال او استقبال رسائل وكذلك ارسال صور او اوراق رسمية ويستقبلها الشخص المعني خلال ثواني في أي مكان من العالم والاتصال عن طريق المحادثة الفورية (الجات) مع أي شخص واقاربه. اضف الى ذلك اقامة دورات ابتدائية وثانوية بالحاسوب والانترنت ومن الامور الصعبة التي تواجهنا هي كمعانات العراقيين جميعا هي انقطاع التيار الكهربائي اضافة الى ارتفاع اجور المنظومات حيث انها لاتسد عملنا مع الاجور الاخرى. ومن خلال العمل وجدناان بعض الاخوة الرواد لايتخذو الانترنت للتعلم بل للامور الاخرى كاالتعرف والصداقات الغير اخلاقية ولاكن الذي يثلج قلوبنا هو اتجاه بعض الرواد الى العلم والاخلاق والدين والدراسة والاستفادة الكاملة من الانترنت بحيث ان طالب العلم يسحب كتاب او مرجع من الانترنت بسعر بخس جدا مقارنتا باسعار الكتب والمراجع المطبوعة ان وجدت في الاسواق. والحصول على البحوث المتناثرة على صفحات الويب ومن خلالكم اناشد الاخوة التدريسين في الاعداديات والمعاهد والكليات على ان يطلبو من طالب البحث ان يبحث عنه بنفسة لا ان يطلبه من صاحب او موضف مكتب الانترنت فالطالب ياتي الى المكتب ويعطي اسم البحث الى صاحب المكتب ويبحث عنه ويسلمه الى الطالب كبحث جاهز وبدوره يسلمه للمدرس وللاسف المدرس لايقرءه وهذه الطريقة بتصوري لا تخدم الطالب ولا تضيف اليه شيء .لاننا في احدى المرات اعطينا الى ثلاثة طلاب من نفس المعهد والقسم والشعبة عن طريق الخطء ثلاثة بحوث بنفس الموضوع والاسم ولم ينتبه لها المدرس.وللانترنت خدمات جمة منها خدمات صحفية وخدمات دينية علمية وادبية وثقافية تغني الطالب عن امور كثيرة . وطالبت احدى رائدات الانترنت بفتح مكاتب خاصة تديرها النساء في العمارة حيث ان المحافظة تفتقر لخدمات الانترنت تديرها النساء.
وقال على انور(طالب جامعي) احد الرواد الدائمين والمستمرين بالتصفح لاتقل عن (4-5ساعات)يوميا ومن المواقع التي يتصفحها الصحف والمواقع الاخبارية والعلمية والغور بالمواقع الجغرافية حيث اختصاصة ومدمن على الجات حيث تعرف على اصدقاء كثر مضيفا بان الانترنت اضاف اليه اشياء كثيرة منها اللغة واللهجة المغربيه والتعرف على الحضارات الواسعة في العالم. وقال احمد فرج المياحي بانه من خلال تصفحه الانترنت انتمى الى منتدى ثقافي للكتابة والشعر منذ اربعة سنوات واصبح مشرف متميز في المنتدى مضيفا بان الانترنت اضاف اليه خلفية ثقافية متينة ومستمر على المواضبة على الانترنت لمدة 5 ساعات يوميا . فيما ابدى والد احد الرواد بان الانترنت نقمة ومصرف اثقل كاهله حيث لديه ثلاثة اولاد يرتادون مكاتب الانترنت يوميا وخصوصا في العطل الصيفيه و الرسمية مع العلم بان لديهم خط واير لس في المسكن . وقال الاخ ابو اسامة (نجار موبليات) بان الانترنت اضاف اليه بعض الامور الفنية والهندسية بخصوص عمله النجارة مضيفا بانه دائما يستفاد من الكتلوكات الحديثة المنشورة على الانترنت ويوضفها لعمله وموكدا بانه تعرف على اصحاب معامل واصدقاء في المهنة من دول العالم .

عروس الجنوب تصطاد بالسنارة


زياد طارق جايد



مدينة العمارة من مدن العراق الجنوبية . بل هي عروس الجنوب الكحلاء الرابضة على جانبي دجلة الايسر والايمن يربط جانبيها اربعة جسور جسر حديدي كبير (الجمهورية) وجسر عائم وجسر(اليوغسلافي)وجسر المشروغ مقابل مبنى (المحافظة) وتمتد مساكنها وبناياتها وحدائقها على ساحل نهر الكحلاء المتفرع من نهر دجلة يربطها جسر حديدي وتاخذ هذه المساكن بالاتساع مستغله جانبي نهر المشرح المتفرع من نهر الكحلاء على مسافة قصيرة من نقطة التقاء نهر الكحلاء بنهر دجلة وعلى هذا النهر جسر يربط المساكن على الجانبين ومدينة العمارة محاطة بالمياه الفياضة من جميع جهاتها فبناياتها البديعة ورياضها الوارقة كلها تطل على دلتيات الانهار المتفرعة من نهر دجلة العظيم.فازدهرت بها الحدائق الجميلة المطله على نهر دجلة والكحلاء والمشرح والعمارة وبصوره عامة محافظة ميسان معروفة بالزراعة واكثر ما يزرع فيها الرز والحنطة والشعير ومختلف الحاصلات الزراعية زيادة على الخضروات .وهي معروفة ايضا بصيد الطيور المائية في فصل الشتاء وصيد الاسماك في كل فصول السنة . وبما ان مدينة العمارة تعد شبه جزيرة لان الاهوار والانهار تحدها من كل جانب تقريبا ولطول جانبي دجلة الذي يخترق منتصف المدينة ويشطرها شطرين. فتجد جانبي النهر لايخلو من صيادي الاسماك(بالسنارة) علاوة على الشباجة والسلية .فتعد هواية الصيد بالسنارة من الهوايات المنتشرة في المناطق القريبة من الانهار والاهوار في المحافظة, التقى (موقع ميسان ماسة العراق) ببعض صيادي (السنارة) على جانبي دجلة في العمارة منهم الحاج ابو محمود (70سنة) تحدث لنا مشكورا انه امارس هواية صيد الاسماك بواسطة (السنارة) منذ(40 سنة)تقريبا اهم الاشياء التي تعلمتها من الصيد الصبر فالصيد بالسنارة يعلم الانسان على الصبر ونيل المستحيل وقد اسعد جدا حينما اجد سنارتي وسط النهر وقد صدت تقريبا جميع انواع الاسماك الموجودة في دجله منها القطان والبني والشبوط والشلج(ابو عليوي) والسمتي والزوري والحمري والجري الذي لا ياكله اهالي المحافظة بل يطلبوه للعلاج ودائما اهلي منطقتي واصدقائي ينعتوني بابو سنارة لان سنارتي لا تفارقني مضيفا بانه على مدى (40سنة) لم يبع سمكة واحدة بل ياكله او يوزعه على الاصدقاء او الجيران. والتقينا بالاستاذ على (مدرس) في احدى اعداديات المحافظة قائلا بانه يمارس الصيد بالسنارة منذ(15 سنة) ويشعر في سعادة غامرة حينما يصيد السمك لانه يشعر بالانتصار مضيفا بانه في احد الايام صاد سمكة بوزن (9كغم) وقد سر بها جدا ومن الامور الطريفة التي حدثت له في احد الايام اثناء الصيد بانه شعر بان سنارته شبكت في سمكة كبيرة فسحب السنارة وهي تسحبه فقال في نفسه بانه صاد سمكة كبيرة جدا ولاكن لم يكن يعرف بان سنارته اشتبكت مع احد الصيادين على الجانب الاخر من النهر وسالنا احد الصيادين عن نوع الطعام والسنارة فقال الطعام هو طحين مطبوخ مع ماء ودهن ويطبخ بطريقة خاصة لكي لا يذوب بسرعة داخل الماء ويحافظ على شكله ونوعه لحين ما تاتي اليه سمكة وتاكله والسناره تبعد عنها بمسافة (15سم) قطعة من الحديد تسمى (ثقاله) تبعد عنها مسافة (1م) الى (1,5م) قطعة من الفلين تسمى الطوافة .
شكرا لكم لزيارتكم لموقع ميسان ماسة العراق الجديد@ نتمنى معاودة الزيارة ان عجبكم الموقع @ تجدون فيه كل ما يتعلق بمحافظتكم الغالية